وزير الدفاع الروسي لـ”السيسي”: “داعش” هو المسؤول عن ضحايانا في طائرة سيناء

قال وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو، إن جماعة “أنصار بيت المقدس” الإرهابية، التي تعمل في سيناء، والموالية لتنظيم “داعش”، هي المسؤولة عن مقتل الضحايا في حادث تحطم طائرة “إيرباص 321” الروسية، مؤكدًا أن موسكو على استعداد للتعاون مع القاهرة في مجال محاربة هذه الآفة.

وأضاف شويجو، خلال محادثاته مع الرئيس عبدالفتاح السيسي في تصريحات نقلتها وكالة “سبوتنيك” الروسية، “نحن نعرف جيدًا مشكلة الإرهاب الحادة في مصر، ومن المفزع أنه في شبه جزيرة سيناء، يعمل فرع تنظيم “داعش”، الذين تلطخت أيديهم بدماء المئات من الضحايا الأبرياء، بما في ذلك ضحايانا”، متابعًا: “نحن مستعدون للتعاون بشكل وثيقٍ مع مصر في مكافحة هذا الشر”.

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، استقبل أمس، سيرجى شويجو وزير الدفاع الروسي؛ لتناول سبل تعزيز التعاون الثنائي القائم بين البلدين، فضلًا عن تنسيق مواقف مصر وروسيا إزاء القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

كانت طائرة مدنية روسية سقطت في العريش عقب إقلاعها من مطار شرم الشيخ بـ22 دقيقة، من ارتفاع 30 ألف قدم، 31 أكتوبر الماضي، وعلى متنها 217 راكبا وطاقمها المكون من 7 أشخاص، ولقي الجميع مصرعهم، وأعلنت موسكو، أن وراء سقوط الطائرة عمل إرهابي.

 المصدر

http://www.elwatannews.com/news/details/845042