وزير الإسكان من الصين: شركة CSCEC تنتهى من تصميمات المبانى الحكومية بالعاصمة الإدارية.. وفريق الإنشاءات يصل القاهرة آخر مارس.. مصطفى مدبولى يكشف: أكبر شركة استثمار عقارى صينية تهتم بالاستثمار بالمشروع

أكد الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أن شركة “CSCEC” الصينية، انتهت من تصميمات المبانى الحكومية، التى ستتولى إنشاءها بالعاصمة الإدارية الجديدة، مشيراً إلى أن مسئولى الشركة عرضوا على الوفد المصرى، الذى يزور الصين حاليا، 24 تصميما للـ12 وزارة التى سيتم تنفيذها فى المرحلة الأولى، بحيث يكون لكل وزارة بديلان، يتم اختيار أحدهما. وأضاف الوزير: التصميمات تحمل الطابع المصرى، وشارك فى وضعها فريق الاستشاريين المصريين، الذى أسندت إليه مهام الأعمال الاستشارية بالعاصمة الإدارية الجديدة، مشيرا إلى أنه فور عودته للقاهرة سينسق مع الوزراء الذين ستنقل وزاراتهم فى المرحلة الأولى، ليتم الاتفاق على جميع التفاصيل، وبالتالى تقوم شركة “CSCEC” بإنهاء الرسومات التنفيذية. وقال الدكتور مصطفى مدبولى: على مدى خمس ساعات عمل متصلة، تم أيضا عرض التصميمات الخاصة بمبانى مجلس الوزراء، والبرلمان، وقاعة المؤتمرات، ومناقشة كل التفاصيل، وتم الاتفاق على وصول فريق الإنشاءات الخاص بشركة “CSCEC” للقاهرة آخر مارس الجارى، لإنهاء إجراءات بدء العمل بموقع العاصمة الإدارية الجديدة، حيث سيتم الاتفاق مع شركات المقاولات المصرية التى ستشارك فى التنفيذ، حتى يتم بدء العمل فى شهر أبريل المقبل. وأشار وزير الإسكان إلى أنه عقد اجتماعا مع مسئولى شركة “واندا”، وهى أكبر شركة استثمار عقارى فى الصين، حيث لديها حجم أصول واستثمارات تقدر بنحو 300 مليار دولار، وقد أكدوا اهتمامهم فى عدد من المشروعات بالعاصمة الادارية الجديدة، منها المدينة الترفيهية، وإنشاء عدد من المراكز التجارية الكبرى، وكذا الاستثمار فى المبانى السكنية، وسيتم إرسال فريق الشركة للقاهرة قريبا، لزيارة موقع العاصمة الادارية الجديدة، ومناقشة تفاصيل هذه المشروعات. وصرح الدكتور مصطفى مدبولى بأنه عقد أيضا اجتماعا مع رئيس البنك الآسيوى، وهو بنك كبير رأسماله يبلغ نحو 100 مليار دولار، وأبدى اهتماما بالاستثمار فى مصر، خاصة فى منطقة قناة السويس، وكذا مشروع مدينة شرق بورسعيد، وطلب دراسات جدوى عاجلة بهذه المشروعات، وأكد وزير الإسكان أنه سيتم التواصل مع الدكتور أحمد درويش، رئيس هيئة تنمية منطقة قناة السويس، بشأن نتائج هذا الاجتماع، والتواصل مع مسئولى البنك الآسيوى. كما عقد وزير الإسكان اجتماعا مع مسئولى صندوق التنمية الصينى الإفريقى، الذين أبدوا اهتماما شديدا بالاستثمار فى مشروع تنفيذ المونوريل “القطار المكهرب”، الذى يربط بين مدينة 6 أكتوبر وبولاق الدكرور، وتم الاتفاق على أن يتم التنسيق بين الصندوق والشركة الصينية التى تعد دراسة فنية خاصة بالمشروع، والتى تم عقد اجتماع معها خلال زيارة الصين، وسيزور فريق منها القاهرة قريبا. كما قدم الوزير عرضا عن مشروعات الصرف الصحى فى مصر، وخطط الوزارة للتغطية بهذه الخدمة، خاصة فى قرى مصر، وأكد مسئولو صندوق التنمية الصينى الافريقى استعدادهم لتمويل جزء من هذه المشروعات، فى قرى مصر. موضوعات متعلقة

http://s.youm7.com/2622577