ننفرد بنشر قائمة ممتلكات حسين سالم المتنازل عنها للدولة مقابل التصالح.. مصادر: رجل الأعمال الهارب سدد 4 مليارات و280 مليون جنيه للدولة.. ويتنازل عن شركات وفنادق وأكبر منتجع سياحى و4 قصور وطائرة خاصة

كشفت مصادر، أن حسين سالم رجل الأعمال الهارب، سدد مبلغ 4 مليار و280 مليون جنيه إلى خزينة الدولة بجهاز الكسب غير المشروع بناء على التسوية التى أجرها مع الجهاز بالتصالح فى القضايا المتهم فيها مقابل دفع 5 مليار و700 مليون جنيه والتنازل عن عددٍ من الأصول التى يمتكلها داخل مصر. وأوضحت المصادر أن حسين سالم قام بتحرير توكيل رسمى إلى محاميه الدكتور محمود كبيش، عميد كلية الحقوق السابق، يمكنه من التنازل عن الأصول التى يمتكلها رجل الأعمال فى مصر، مؤكدة أن رجل الأعمال الهارب قدم طلب إلى الجهاز برغبته فى التصالح مقابل التنازل عن 78 % من أجمالى ثروته وبعد تشكيل لجنة من الخبراء لتقييم الممتلكات تبين أن هذه النسبة تبلغ قيمتها 5 مليارات و700 مليون جنيه. وأضافت المصادر بأن حسين سالم تنازل بجانب دفعه للأموال السائلة عن عدد من الإصول والعقارات التى يمتكلها داخل مصر والتى حصل “اليوم السابع” على القائمة الكاملة بما تنازل عنه حسين سالم والذى مازال محتفظا به. ومن بين الشركات التى تنازل عنها حسين سالم منها شركة نعمة للجولف والاستثمار السياحى، وهى شركة مقيدة برقم 1195 بالسجل التجارى لمدينة الطور والمالكة لفندق نعمة جولف وتتولى إقامة قرى سياحية مكونة من فنادق وملاعب جولف رياضية ومطاعم وأسواق تجارية وكافيتريات، ويساهم سالم فيها برأس مال قيمته 63 مليوناً و165 ألف جنيه ونجله خالد بقيمة 118 مليوناً و413 ألفاً ونجلته ماجدة بقيمة 71 مليوناً بالإضافة إلى 4 قصور بشرم الشيخ والغردقة من بينها القصر الذى كان يسكن به اثناء وجود فى مصر. كما تنازل أيضا عن اسهمه بشركة مياه جنوب سيناء لتحلية مياه البحر والآبار والتى تصل أربحها سنويا إلى 5 ملايين و750 ألف جنيه، وتنازل عن اسهمه بشركة التمساح للمشروعات السياحية علاوة على مساحة أرض بشرم الشيخ تقدر مساحتها بـ120 فدان ويصل سعر المتر فيها 6 آلاف جنيه، وقطعة أرض مستصلحة تبلغ 16 فداناً بالحوض رقم 2 ناحية البساتين بمركز أبو المطامير بمحافظة البحيرة، بجانب قطعة أرض رقم 84 بمنطقة شمال خليج نعمة بالتخصيص من محافظة جنوب سيناء تصل مساحتها حوالى مليون و728 متراً مربعاً بمبلغ 32 مليوناً و184 ألف جنيه. ومن بين الممتلكات التى تنازل عنها حسين سالم لخزينة الدولها طائرة خاصة تحمل تسجيل حروف GEDHY طراز F2000، والتى تم التحفظ عليها قبل ثورة 25 يناير بمطار شرم الشيخ والتى دخلت فى الخدمة بالفعل بعد تنازله عن ملكيتها بالإضافة لتنازله عن شركة جنوب سيناء للتنمية البيئية برأس مال يبلغ 9 ملايين جنيه بواقع 5 ملايين ونصف المليون، والشركة العربية للاستثمارات البترولية والطاقة برأس مال 5 ملايين جنيه، وشركة “ميدور للكهرباء” وهى شركة مساهمة مصرية بنظام المناطق الحرة العامة بالإسكندرية وفقاً لأحكام القانون رقم 8 لسنة 1997 برأس مال مرخص قدره 75 مليون دولار ورأس مال مصدر قدره 27 مليون دولار. أما عن الأصول التى مازال حسين سالم محتفظاً بها ولم يتنازل عنها للدولة منها فندقه “موفنبيك جولى فيل” الواقع على مساحة 131 فدان، بالإضافة إلى اسهمه فى شركة البحر الأبيض المتوسط للغاز. كما لم يتنازل حسين سالم عن الفيلا رقم 38 نموذج G الكائنة بقرية مينا جاردن سيتى بمحافظة 6 أكتوبر والفيلا رقم 29 بمدينة شرم الشيخ والعقار رقم 96 شارع النزهة فى ألماظة بالقاهرة. وأوضحت المصادر أن رجل الأعمال حسين سالم، أنهى جميع القضايا التى كان متهم فيها عقب ثورة 25 يناير عدا قضيتين الأولى قضية أرض البياضية والموجلة فى المحكمة لجلسة 3 إبريل المقبل والتى قام حسين سالم بسداد مستحقات الدولة فيها بالكامل بالإضافة إلى قضية شركة ميدوور للكهرباء والتى تم ايضا سداد المستحقات المتأخرة عليه فيها وذلك تهميدا لرفع أسمه من على قائمة الترقب والوصول والعودة إلى مصر مرة أخرى. وفي الأثناء، قال مصدر مقرب من رجل الأعمال حسين سالم بأنه يعانى من وضع صحى خطير بسبب أمراض الشيخوخة حيث يبلغ من العمر 89 عاماً، ولا يتستطيع التحرك فى الوقت الحالى، وأن وضعه الصحى إزداد سوء بعد وفاة حفيده ودفنه فى إسبانيا وهو ما دفعه إلى التحرك بسرعة فى التسوية المقدمة منه لجهاز الكسب حيث يرغب فى قضاء ما تبقى من عمره على أرض مصر. وكشف المصدر الذى فضل عدم ذكر اسمه– أن حسين سالم أنهى كافة القضايا المتهم فيها على الأراضى الأسبانية بعد دفع مبالغ كبيرة جدًا للسلطات الأسبانية تقدر بقيمة 112 مليون يورو، حتى لا تتم محاكمته فى قضية غسل الأموال التى كان متهم فيها مع نجله خالد وابنته ماجدة.

http://s.youm7.com/2626299#