نائبات مصر يتحدثن لـ”اليوم السابع” فى أول يوم برلمان.. نائبة إدفو: إحنا مع الرئيس فى أى حاجة ودخلت المجلس علشان أساعده.. وهند الجبالى تطالب بتعديل قانون التظاهر

تحدثت عدد من نائبات مصر لـ”اليوم السابع” فى أول يوم تحت القبة عقب استخراج كارنيه العضوية، حيث أكدن على أن مصر تحتاج خلال الفترة المقبلة لجهود جميع أبنائها المخلصين. وأعربت النائبة منى شاكر، عضو مجلس النواب عن دائرة إدفو بمحافظة أسوان، عن تأييدها ودعمها الكامل للرئيس عبد الفتاح السيسى داخل البرلمان، قائلة: “إحنا مع الرئيس فى أى حاجة وسنظل ندعمه ودخلت المجلس علشان أقف معاه وأساعده”. وأضافت النائبة منى شاكر، فى تصريحات صحفية عقب الانتهاء من إجراءات استخراج العضوية، أن أداء الحكومة بتشكيلها الحالى “معقول”، لافتة إلى أن قضيتى الصحة والتعليم تأتيان على رأس أولوياتها داخل المجلس، قائلة: “الصعيد مهمش تمامًا والحياة به غير آدمية”. وحول قوانين التظاهر ومكافحة الإرهاب والخدمة المدنية والقوانين التى أثارت جدلًا خلال الفترة الماضية، قالت منى شاكر، إن تلك القوانين ليس بها أى مشاكل، وأن قانون التظاهر ساهم بشكل كبير فى الحد من تلك الظاهرة التى كانت تودى بحياة العشرات من الأبرياء ورجال الشرطة بشكل أسبوعى. بدورها، قالت سوزى ناشد، عضو مجلس النواب عن قائمة فى حب مصر، إن القوانين التى صدرت فى عهود الرئيس السابق المستشار عدلى منصور، والرئيس عبد الفتاح السيسى، سيتم مناقشتها داخل مجلس النواب وليس ضروريًا أن يتم تعديلها فى الخمسة عشرة يومًا الأولى إذا أردنا ذلك وإنما من الممكن أن نعدلها فى وقت لاحق إذا احتجنا لذلك. وأضافت سورزى ناشد أن المجلس الجديد له أهمية خاصة وينبغى على الجميع أن يعمل لصالح الدولة المصرية فنحن لن نؤيد أو نعارض شخصًا بعينه وإنما سيكون لنا رأى واضح فى أى موقف سياسى. ومن ناحيتها، قالت النائبة المستقلة هند الجبالى، إنها ستضع قضايا المرأة والشباب والتأمينات الاجتماعية على رأس أولوياتها داخل مجلس النواب، وما يتعلق بهم من قوانين. وأكدت الجبالى، على ضرورة تعديل قانون التظاهر وتشديد العقوبات، بحيث تكون كافة المحاكمات فى هذا الصدد عسكرية نظرًا للوضع الحالى للبلاد فى مواجهة الإرهاب. وأضافت الجبالى، عقب إجراءات استخراج العضوية، أنها مع تعديل جزئى للدستور، خاصة فى المواد المعنية بالمرأة وذوى الاحتياجات الخاصة. وشددت الجبالى على ضرورة عرض القرارات بقوانين الصادرة فى عهدى الرئيس السابق المستشار عادلى منصور والرئيس الحالى عبد الفتاح السيسى، على مجلس النواب ومناقشتها خلال 15 يومًا وفقًا للنص الدستورى. فيما قالت شادية ثابت، عضو مجلس النواب المستقل، إن البرلمان المقبل له أهمية من نوع خاص وليس معنى أن مناقشة القوانين الصادرة فى عهود عدلى منصور والرئيس عبد الفتاح السيسى، أن يتم تعديلها خلال الـ15 يومًا. وأوضحت ثابت لـ”اليوم السابع”، أنه فى حالة الحاجة لتعديل تلك القوانين سيكون هناك وقت طويل لتعديلها فيما بعد.

المصدر
http://www.youm7.com/story/2015/11/3/%D9%86%D8%A7%D8%A6%D8%A8%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%D9%86-%D9%84%D9%80%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D8%B9-%D9%81%D9%89-%D8%A3%D9%88%D9%84-%D9%8A%D9%88%D9%85-%D8%A8%D8%B1%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86-%D9%86%D8%A7%D8%A6%D8%A8%D8%A9-%D8%A5%D8%AF%D9%81/2422520#.Vji7A167A7o