مواجهة شاملة للإرهاب السيسى يلتقى وزير الدفاع البريطانى .. فالون : القاهرة شريك مهم للندن رئيس بريتش بتروليوم للرئيس: ما قمتم به لمصر فى وقت قصير شىء مذهل

اختتم الرئيس عبدالفتاح السيسى أمس زيارته المهمة لبريطانيا، التى استغرقت ثلاثة أيام، والتقى خلالها رئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون، وقادة السياسة والاقتصاد والفكر والإعلام والدفاع البريطانيين. وأكدت الأوساط البريطانية ووسائل الإعلام فى لندن أن الزيارة فتحت صفحة جديدة من العلاقات بين البلدين، ومهدت الطريق أمام حقبة من التعاون غير المسبوقة بين الدولتين.

وقد التقى الرئيس قبل مغادرته مايكل فالون وزير الدفاع البريطاني، الذى أكد أن مصرتعد شريكا مهما لبلاده، ليس فقط على الصعيد الثنائي، بل على صعيد منطقة الشرقالأوسط كلها. وصرح السفير علاء يوسف المتحدث باسم الرئاسة بأن الوزير فالونأوضح أن بريطانيا مهتمة بالتعرف على الرؤية المصرية إزاء التعاون المشترك فىالعديد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفى مقدمتها مكافحة الإرهاب،وأيضا تسوية أزمات المنطقة مثل ليبيا وسوريا.

ومن جانبه شدد الرئيس السيسى على أن مصر تقدر علاقاتها مع بريطانيا، وتتطلعإلى تدعيمها والارتقاء بها إلى آفاق أرحب، منوها إلى أهمية تضافر جهود المجتمعالدولى لمكافحة التطرف والإرهاب من خلال رؤية شاملة، لا تقتصر فقط على المواجهةالعسكرية والأمنية، وإنما مع وضع الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والفكرية فىالاعتبار. كما طالب الرئيس بضرورة دعم قدرات الجيش الليبى الوطني، ورفع حظرالسلاح المفروض عليه. وعلى صعيد آخر، شارك الرئيس السيسى فى لقاء اقتصادىحافل، ضم العديد من ممثلى مجتمع المال والأعمال البريطاني، ورؤساء كبرىالشركات البريطانية، ومن بينها بعض الشركات العاملة فى مصر. وقال السفير علاءيوسف إن الرئيس استعرض خلال اللقاء المؤشرات الإيجابية للاقتصاد المصري،والفرص الواعدة فى مصر لجذب الاستثمارات الأجنبية. وأكد الرئيس اهتمام الحكومةالمصرية بالبعد الاجتماعى فى عملية التنمية، وتحقيق التكافل، ونوه إلى الجهودالمبذولة من جانب الدولة لتهيئة المناخ للاستثمار.

ومن جانبهم، أشاد رؤساء الشركات البريطانية بالخطوات التى اتخذتها مصر لتشجيعالاستثمارات. وقال روبرت دودلى رئيس مجلس إدارة شركة بريتش بتروليوم إن شركتهتعتزم ضخ المزيد من الاستثمارات فى السوق المصرية خلال الفترة المقبلة. وخاطبدودلى الرئيس السيسى قائلا: إن ما قمتم به فى مصر فى تلك الفترة القصيرة يعد أمرامذهلا، وأرسلتم لنا رسائل طمأنتنا على الأوضاع فى مصر. وقال رئيس شركة فودافونإن مصر يتوافر بها الشباب المتعلمون الذين يجيدون التعامل مع التكنولوجيا،ويجيدون اللغات الأجنبية.

وقال مراقبون فى العاصمة البريطانية إن اللقاءات العشرة، التى أجراها الرئيس السيسىخلال تلك الزيارة، نجحت فى إيصال العلاقات بين الدولتين إلى مرحلة النضج، بعدشهور من سوء الفهم، وبعد نقل صورة مغلوطة عن مصر.

وتوجت الزيارة بتوقيع سامح شكرى وزير الخارجية ونظيره البريطانى فيليب هاموندعلى مذكرتى تفاهم فى قطاعى التعليم العالى والأمن الوقائى تتناول الأولى سبلتعزيز المبادرات المشتركة فى مجالات التعليم والابتكار والبحث العلمى وتتعلق الثانيةبالتنسيق بين البلدين فى مكافحة التطرف الفكرى والجريمة المنظمة والهجرة غيرالشرعية.

المصدر

http://www.ahram.org.eg/News/131716/25/452270/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89/%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9-%D8%B4%D8%A7%D9%85%D9%84%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%A5%D8%B1%D9%87%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%89-%D9%8A%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%89-%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%81%D8%A7%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%8A.aspx