مصر ترفض التدخل فى شئونها وتشرح قانون مكافحة الإرهاب للعالم

ضمن الجهود التى تبذلها مصر لشرح حقيقة الأوضاع الداخلية أمام المجتمع الدولي، والتعريف بالتطورات السياسة والاقتصادية والاجتماعية،

 أعدت وزارة الخارجية مذكرة تفصيلية باللغتين العربية والانجليزية لشرح أهم بنود قانون مكافحة الإرهاب الجديد، والتى كانت محل استفسارات وملاحظات من بعض الأطراف والجهات الداخلية والخارجية خلال الأيام الأخيرة.

وأكد المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم الخارجية أن الإجراء الأخير يستهدف شرح الكثير من التفاصيل والجوانب القانونية والسياسية والأمنية المرتبطة بإصدار القانون، والتى أثبتت طبيعة الملاحظات والانتقادات الواردة من جهات غربية بشأنها قدراً من القصور فى الإلمام بتفاصيلها، وعدم القراءة الدقيقة لبعض نصوص القانون، علاوة على العجز عن إدراك الهدف من إصدار القانون والخلط بينه وبين القوانين المنظمة لممارسة الحريات السياسية والدستورية.

وأضاف أبوزيد أن الوزارة حرصت على إعداد المذكرة باللغة الانجليزية أيضا، وتكليف السفارات المصرية بالخارج بشرح عناصرها إلى المسئولين الغربيين، وتسليمها إلى المسئولين فى المنظمات الدولية المعنية، ونشرها على موقع الخارجية وصفحتها على شبكات التواصل الاجتماعي، وذلك لضمان الانتشار الأوسع لها ووصول الرؤية المصرية إلى جميع الأطراف المعنية فى الداخل والخارج.

وتعليقا على بعض الانتقادات التى وجهت إلى القانون من جانب بعض الدول والمنظمات الحقوقية الخارجية، أكد المتحدث ضرورة احترام استقلالية القرار المصري، مشيرا إلى أن مصر لم تعلق فى يوم ما على القوانين التى سنتها دول أخرى لمكافحة الإرهاب على أراضيها، والتى اعتبر الكثيرون من مواطنى تلك الدول ذاتها أنها مقيدة للحريات.

المصدر

http://www.ahram.org.eg/News/121638/26/423680/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D9%88-%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A9/%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D8%AA%D8%B1%D9%81%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AF%D8%AE%D9%84-%D9%81%D9%89-%D8%B4%D8%A6%D9%88%D9%86%D9%87%D8%A7-%D9%88%D8%AA%D8%B4%D8%B1%D8%AD-%D9%82%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D9%85%D9%83%D8%A7%D9%81%D8%AD%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B1%D9%87.aspx