محلب والدماطى يستعرضان خطوات إطلاق مشروع «رحلة حابى» الأقمار الصناعية لضبط الملاحة بمجرى النيل..إعادة تأهيل وميكنة السجل التجارى بمشاركة القطاع الخاص

شهدت أروقة مجلس الوزراء خلال الساعات الماضية نشاطاً مكثفاً حيث عقد المهندس ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء 4 اجتماعات متتالية للجنة العليا لشئون المشاركة مع القطاع الخاص والثانى لضبط منظومة النقل النهرى والثالث لمتابعة مشروعات ترميم الآثار.

وفى الاجتماع الاول وافقت اللجنة العليا لشئون المشاركة مع القطاع الخاص على الاجراءات الخاصة ببعض المشروعات فى مقدمتها ترسية تنفيذ مشروع محطة معالجة الصرف الصحى بأبو رواش بطاقة 1.6 مليون متر مكعب يومياً، على إحد شركات القطاع الخاص.

ووافقت اللجنة على اعتماد تطبيق نظام المشاركة مع القطاع الخاص على مشروع تحديث وميكنة مكاتب السجل التجارى و مكاتب التوثيق والشهر العقاري، و الانتقال إلى الخدمات الرقمية.

ووافقت اللجنة على طرح مشروع إعادة توظيف كوبرى أبو العلا، بنظام المشاركة مع القطاع الخاص، بهدف استخدام الكوبرى القديم كمتحف ومزار سياحى وجسر للفنون على النيل، و إنشاء مسرح زجاجى متصل بالكوبرى يتسع لـ 600 فرد، و جراج متعدد الطوابق أسفل الارض يسع 800 سيارة، بالاضافة لمنطقة خدمات.

وفى الاجتماع الثانى مع وزير الآثار الدكتور ممدوح الدماطى شدد محلب  على ضرورة المتابعة المتواصلة لعمليات التطوير ومعدلات التنفيذ فى المشروعات التى تقوم بها الوزارة حاليا لتطوير المواقع الاثرية والمتاحف ، مؤكدا ان الدولة لا تتوانى عن تقديم جميع سبل الدعم للمحافظة على التراث المصرى وخلال اللقاء، عرض وزير الآثار مقترحا لتطوير المنطقة المحيطة بالمتحف المصرى بالتحرير

كما استعرض الدكتور ممدوح الدماطى مقترح اطلاق مشروع «رحلة حابي» للربط بين اربعة مواقع اثرية على النيل، تبدأ من مقياس النيل بالروضة وقصر المانسترلي، ومرورا بسور مجرى العيون وقصر المنيل، ووصولا إلى المتحف المصرى بالتحرير.

وفى الاجتماع الثالث كلف محلب  وزارة الرى وشرطة المسطحات المائية باتخاذ جميع الاجراءات التى تضمن عدم عودة المراسى والمراكب المخالفة.

كما وجه رئيس الوزراء بإرسال كتاب دورى لوزير التنمية المحلية والمحافظين لتخصيص الأراضى الجاهزة لإنشاء مراكز إغاثة نهرية على طول مجرى النهر، للإطفاء والإنقاذ والإسعاف وخلافه.

وخلال الاجتماع أوضح وزير الري  الدكتور حسام مغازى أن الوزارة قامت بحصر المراسى غير المرخصة، وبلغ عددها 80 مرسي، ومراكب النزهة غير المرخصة، وبلغ عددها 165 مركباً، وأشار الوزير إلى أنه تم التعامل معها 55 مرسي، كما تم تحريك 112 مركباً من اماكنهم مؤكداً 112 مركباً من أماكنها مؤكداً إزالة جميع المراسى غير المرخصة من القاهرة الكبرى.

المصدر

http://www.ahram.org.eg/News/121639/25/423807/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89/%D9%85%D8%AD%D9%84%D8%A8-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%85%D8%A7%D8%B7%D9%89-%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D8%B6%D8%A7%D9%86-%D8%AE%D8%B7%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D8%A5%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82-%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9-%C2%AB%D8%B1%D8%AD%D9%84%D8%A9-%D8%AD%D8%A7%D8%A8.aspx