السيسي يزور سنغافورة وإندونيسيا.. وخبراء: الرئيس يسعى لتوسيع العلاقات

قال الدكتور أيمن السيد عبدالوهاب، الباحث السياسي بمركز الأهرام للدراسات السياسية، تعليقًا على زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي لروسيا والصين وسنغافورة وإندونيسيا خلال الأسابيع المقبلة لتوقيع عدد من الاتفاقيات الثنائية والمشروعات المشتركة في مختلف المجالات إن السيسي يحاول جاهدًا على توسيع وتعميق دوائر العلاقات والتنمية والاستثمار الأجنبي في مصر.

وأضاف السيد، في تصريح لـ”الوطن”، أنه وفضلًا عن إعادة التسليح وتطويره وهو تشكل محدد ورئيسي في الجولات الخارجية للرئيس فستعلي تلك الدول مع الدول الأخرى الوضع الاقتصادي والاستثماري في مصر بجانب الدور الروسي الذي يوجد فيه تعاون اقتصادي، وفرنسا بالدور العسكري، حيث سيعد جزءًا من الاقتصاد الاستثماري ستساعد على فكرة إعادة النظر في الاستثمار.

وأوضح الباحث السياسي أن هناك خطة تنموية واستثمارية ظهر بعضها في تنمية محور قناة السويس بجانب عدد من المناطق الأخرى في مدينة شرم الشيخ، فضلًا عن محاولات إعادة المظهر المصري اللائق لها خارجيًا بعدما شوهته جماعة الإخوان المسلمين في الفترة التي ترأسوا فيها حكم مصر.

وأكد السيد أن زيارة الرئيس السيسي للدول العالمية دون التطرق للولايات المتحدة به رسالة لها على تطور العلاقات الدولية والانفتاح الدولي بشكل كبير وغير قاصر على العلاقات بالولايات المتحدة.

من المقرر أن يزور الرئيس السيسي روسيا نهاية الشهر الجاري، لعقد قمة ثنائية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في إطار التشاور بين البلدين، والعلاقات المتميزة التي تجمع بينهما.

:المصدر
http://www.elwatannews.com/news/details/785136