قوات من الجيش المصري تقدم عرضًا عسكريا في الصين

قدمت مجموعة مكونة من قرابة من حوالي 81 ضابطا، وجنديا، من القوات المسلحة المصريةعرضا عسكريا في احتفالات إحياء الذكرى السبعين لانتهاء الحرب العالمية الثانية (1939- 1945)، وانتصار الشعب الصين ي في حرب المقاومة ضد الغزاة.

وقال المتحدث الصيني أثناء مرور القوات في العرض: «تتوجه إلينا حاليا تشكيلة من القوات السملحة المصرية المشاركة في العرض بقيادة بقيادة العقيد أحمد الصيادي».

وكان الرئيس السيسي، وصل، صباح الخميس، إلى ميدان السلام السماوي للمشاركة في الاحتفالات.

وتجمع قادة صينيون و30 قائد دولة أجنبية بينهم الرئيس عبد الفتاح السيسي والروسي فلاديمير بوتين ورئيسة كوريا الجنوبية بارك كون هيه في ساحة تيانامين والتقطوا صورا تذكارية مع الرئيس الصيني شي جين بينج على السجادة الحمراء.

ويشارك في العرض العسكري أكثر من 10 آلاف جندي صيني. ويتم استعراض أحدث منظومات التسلح الصينية بما في ذلك الطائرات، خلال ذلك الحدث. وهناك نحو ألف جندي أجنبي من 17 دولة يشاركون أيضا في العرض.

وقد شاركت سرية مصرية قوامها 80 جنديا وضابطا في العرض وشكلت مربعا كاملا خلال الاستعراض العسكري بجانب فرق عسكرية ممثلة لنحو 10 دول أخرى هي روسيا وكوبا وروسيا البيضاء والمكسيك وكازاخستان وقيرغيستان وطاجيكستان ومنغوليا وباكستان وصربيا بينما شاركت 6 دول اخرى بقوات رمزية فى العرض العسكرى وهى أفغانستان وفيجى وكمبوديا ولاوس وفانواتو وفينزويلا، حيث بلغ إجمالى عدد القوات الاجنبية المشاركة فى العرض العسكرى حوالى 1000 جندى .

وحظيت القوات المصرية المشاركة فى العرض العسكرى بتصفيق حاد من جانب زعماء الدول والجماهير الصينية التى حضرت العرض ورفعت أعلام الدول المشاركة فى الاحتفالات وبينها مصر فى ساحة الميدان السماوي.

يذكر أن هذا هو العرض العسكري الخامس عشر منذ عام 1960 والأول الذي يقام في يوم غير الأول من أكتوبر، وهو تاريخ إعلان الزعيم الشيوعي الصيني ماو تسي تونج جمهورية الصين الشعبية.

:المصدر

http://www.almasryalyoum.com/news/details/804078