ضبط الأسعار وتوفير الأدوية والوقود والسلع الرئيس يوجه بجذب استثمارات مباشرة للمشروعات الكبرى والاهتمام بمحدودى الدخل

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى أن الدولة تولى أهمية كبيرة لضبط الأسعار، والوفاء باحتياجات المواطن المصري، لاسيما الفئات الأولى بالرعاية، مشدداً على أهمية توافر الأدوية والوقود، والسلع الغذائية ومستلزمات عيد الأضحى بأسعار مناسبة للمواطنين.

جاء ذلك أمس خلال أول اجتماع بالمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء الجديد، ووزراء المجموعة الاقتصادية، وهم وزراء التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والتموين والتجارة الداخلية، والمالية، والاستثمار، والتعاون الدولي، والبترول والثروة المعدنية، والتجارة والصناعة.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم الرئاسة، بأن الرئيس السيسى  شدد خلال الاجتماع، على أهمية مواصلة الجهود المبذولة لجذب مزيد من الاستثمارات المباشرة، أخذاً في الاعتبار الفرص الواعدة والمشروعات الكبرى التي توفرها مصر، ومن بينها مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس ومشروع استصلاح وتنمية المليون ونصف المليون فدان.

وفي سياق متصل، وجه الرئيس بأهمية متابعة الإجراءات التنفيذية الجاري اتخاذها لإنجاز جميع المشروعات الوطنية الكبرى في المدى الزمني المقرر لها حتى تؤتي ثمارها المرجوة وتسهم في تحقيق نمو الاقتصاد والتنمية الشاملة.

وذكر السفير علاء يوسف أن  الرئيس وجّه كذلك بأهمية الخروج عن الأنماط التقليدية في العمل والإدارة والبحث عن الأفكار الخلاقة والمبتكرة، التي تسهم في زيادة حصيلة إيرادات الدولة حتى تتمكن من الوفاء باحتياجات المواطنين على الوجه الأكمل، دون المساس بمحدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجاً، والذين يتعين توفير الرعاية الكاملة لهم والارتقاء بأوضاعهم.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس أكد أهمية وضع أولويات للاستيراد من الخارج للحيلولة دون تشكيل أعباء على موارد الدولة من العملات الأجنبية، خاصة أن قوائم السلع المستوردة تضم العديد من المنتجات غير الضرورية التي يمكن توفير بدائل محلية لها بأسعار تنافسية وبجودة أفضل.

المصدر

http://www.ahram.org.eg/News/121670/25/434268/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89/%D8%B6%D8%A8%D8%B7-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B9%D8%A7%D8%B1-%D9%88%D8%AA%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AF%D9%88%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%82%D9%88%D8%AF-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D9%8A%D9%88.aspx