بحضور بيشوي.. “كنائس الشرق” تناقش الأخطار التي تواجه الوجود المسيحي :

عقدت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط، اجتماعا على مدار اليومين الماضيين، في منطقة البحر الميت بالأردن، برئاسة البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس للروم الأرثوذكس، ورئيس العائلة الأرثوذكسية في المجلس.

حضر الاجتماع الأنبا بيشوي، مطران دمياط وكفر الشيخ والبراري، ممثلًا عن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، والأنبا كيرلس وليم، مطران أسيوط للأقباط الكاثوليك عن الكنيسة الكاثوليكية، إضافة لممثلي الكنائس الأخرى.

ووفقًا للبيان الصادر عن المجلس، فإن الاجتماع الذي استمر لمدة يومين، ناقش سبل مواجهة التحديات الناتجة عن التطرف وانعدام السلم والأمن، والأخطار التي تواجه الوجود المسيحي في بعض دول الشرق الأوسط، كما ناقش تقارير أعمال الإغاثة التي يقوم بها المجلس، في كل من الأردن وسوريا ولبنان، وشؤونه الداخلية وتقارير لجنته التنفيذية.

وأكدت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط، في بيانها، أن هذا الاجتماع يعزز الجهود التكاملية بين الكنائس لخدمة الصالح العام.\

 

المصدر:

http://www.elwatannews.com/news/details/646829