الرئيس يوجه الحكومة بدعم محدودى الدخل .. التركيز على جودة منتجات الإنتاج الحربى لتلبية احتياجات البلاد

استعرض الرئيس عبد الفتاح السيسي مع المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء أمس، اللمسات النهائية لبرنامج الحكومة الذي سيتم عرضه علي مجلس النواب.وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة بأن الرئيس أكد خلال الاجتماع أهمية تركيز برنامج الحكومة علي دعم محدودي الدخل والفئات الأولي بالرعاية، والانحياز الاجتماعي لهم بتحسين خدمات التعليم والصحة والإسكان والنقل، ومراعاة برنامج الحكومة للعدالة الاجتماعية وتحقيق التنمية الشاملة بأبعادها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.وأشار رئيس مجلس الوزراء إلي أن برنامج الحكومة، المقرر عرضه علي البرلمان، يركز علي وضع حلول للمشكلات الاقتصادية علي المدي القصير، بالتوازي مع العمل علي تنفيذ إستراتيجية مصر 2030، وأن الحكومة لديها رؤية واضحة في التعامل مع مشكلات مصر، منوها بأهمية المصارحة بالواقع الاقتصادي والاجتماعي ومواجهة جميع المشكلات.
واستعرض جهود الحكومة لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وفقا لمبادرة الرئيس بتخصيص 200 مليار جنيه من خلال البنك المركزي لتمويل تلك المشروعات، وتذليل العقبات والصعاب أمام المستثمرين فيها، حيث تدرس الحكومة حاليا إقامة أسواق ومعارض لمنتجات وبضائع تلك المشروعات في المحافظات من أجل تنميتها.

وأكد أن الحكومة تعمل بشكل عاجل علي ترشيد الاستيراد وتحفيز الصادرات من خلال برنامج استثنائي لدعم الصادرات وتحفيز الصناعة. ونوه بأهمية استصدار قانون القيمة المضافة للحد من ظاهرة الاقتصاد العشوائي غير الرسمي، مع ضرورة إصدار حزمة تحفيز ضريبية للعملاء.

من ناحية أخري، وخلال استقباله الدكتور محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، وجه الرئيس السيسي بسرعة تنفيذ خطة تطوير الوزارة، والتركيز علي جودة المنتجات التي يتم إنتاجها في المصانع التابعة للوزارة لتلبية احتياجات السوق المحلية، ثم الاتجاه نحو التصدير، وأهمية تكاتف جهود جميع أجهزة الدولة من أجل المساهمة في تنفيذ المشروعات الجارية .

المصدر

http://www.ahram.org.eg/News/131847/25/485388/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89/%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D9%8A%D9%88%D8%AC%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%A8%D8%AF%D8%B9%D9%85-%D9%85%D8%AD%D8%AF%D9%88%D8%AF%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%AE%D9%84–%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%B2-%D8%B9%D9%84%D9%89.aspx