الرئيس يشهد استعراض النصر فى بكين بمشاركة قوة مصرية السيسى يبدأ زيارة تاريخية لإندونيسيا اليوم لتعزيز التعاون المشترك

شهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، مع عدد كبير من زعماء العالم ، العرض العسكرى الضخم، بوسط العاصمة الصينية بكين، احتفالا بالذكرى الـ 70 لانتصارها فى الحرب العالمية الثانية، بمشاركة ألف جندى من 17 دولة، بينهم سرية حرس شرف مصرية.

وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث بإسم الرئاسة ،بأن مصر هى الدولة العربية والشرق أوسطية والإفريقية الوحيدة المشاركة بقواتها فى هذا العرض التاريخي، وقد حظى التشكيل المصرى بتصفيق حار من الجمهور الصينى المشاهد للعرض.

وهنأ السيسى نظيره الصينى بهذه المناسبة، مؤكدا متانة الشراكة الإستراتيجية بين الدولتين، والسعى إلى تعزيزها، كما التقى عددا من رؤساء الدول والحكومات المشاركين فى الاحتفال، لاستعراض جوانب العلاقات مع دولهم وتمتينها.

وعقد الرئيس اجتماعا ثنائيا مع الرئيس السودانى عمر البشير، بحثا خلاله أوجه العلاقات بين الشعبين الشقيقين والتطورات الإقليمية، والتنسيق إزاء القضايا المختلفة، وتأكيد أهمية عقد اللجنة العليا المشتركة بين البلدين.

من ناحية أخري، يبدأ الرئيس السيسى اليوم زيارة تاريخية إلى إندونيسيا، المحطة الأخيرة من جولته الآسيوية والتى شملت سنغافورة والصين، ويعقد لقاء قمة مع الرئيس الإندونيسى «جوكو ويدودو»، فى أول زيارة لرئيس مصرى إلى جاكرتا منذ عام 1983، وسيجرى توقيع عدد من مذكرات التفاهم لتعميق التعاون الثنائى.

وأوضح السفير علاء يوسف أن الزيارة تكتسب أهمية خاصة، فى إطار رؤية السيسى للانفتاح على العالم، والإفادة من التجارب التنموية الناجحة لدول النمور الآسيوية، لاسيما فى مجال التصنيع، وتعد الزيارة فرصة للترويج لمشروع تنمية محور قناة السويس، وجذب الاستثمارات الأجنبية، حيث يتطلع الجانب الإندونيسى إلى العمل والاستثمار فى هذه المنطقة الإستراتيجية.

وتتمتع القاهرة وجاكرتا بعلاقات صداقة مستقرة، وكانت مصر أول دولة تعترف باستقلال إندونيسيا، وهما شريكان فى تأسيس منظمة عدم الانحياز، وتتطابق وجهات نظرهما تجاه عديد من القضايا الإقليمية والدولية، ومنظمة المؤتمر الإسلامى، ومجموعة الـ 15، والثمانى النامية.

وتحتضن القاهرة أكثر من 6 آلاف طالب إندونيسى معظمهم يدرسون بجامعة الأزهر، كما زاد حجم التبادل التجارى بين البلدين بنحو 21%، بما يمثل 258 مليون دولار.

ومن المنتظر أن يزور السيسى مقر الأمانة العامة للتجمع الاقتصادى لدول جنوب شرق آسيا «الآسيان» لتنشيط التعاون الاقتصادى معها، فى ضوء الفرص الاستثمارية بمصر وتدشين مشروعات عملاقة، حاليا ومستقبلا.

:المصدر

http://www.ahram.org.eg/News/121653/25/430234/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89/%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D9%8A%D8%B4%D9%87%D8%AF-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B5%D8%B1-%D9%81%D9%89-%D8%A8%D9%83%D9%8A%D9%86-%D8%A8%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%A9-%D9%82%D9%88%D8%A9-%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A.aspx