الجيش يحبط هجوماً إرهابياً .. استهدف إفساد فرحة المصريين بالعيد تدمير سيارة ملغومة علي طريق القطامية .. تحمل 2 طن متفجرات

أعلن المتحدث العسكري العميد محمد سمير أمس أن عناصر القوات المسلحة نجحت في إحباط محاولة هجوم إرهابي بسيارة نصف نقل مفخخة علي أحد التمركزات العسكرية علي طريق القطامية – السويس. أكد المتحدث أن الهجوم الإرهابي الفاشل.. أسفر عن تدمير السيارة المفخخة ومقتل قائدها. كشف المتحدث أنه وردت معلومات مؤكدة من عناصر الاستخبارات باعتزام العناصر الإرهابية استهداف أحد الإرتكازات العسكرية المتواجدة علي طريق القطامية – السويس.. في محاولة لإفساد فرحة العيد علي الشعب المصري العظيم.
وبناء علي ذلك تم اعداد الأكمنة والتجهيزات الأمنية اللازمة لإحباط المخطط الإرهابي.. وفي تمام الساعة الخامسة والنصف من صباح أمس – 15 يوليو 2015 – قامت عربة تويوتا ربع نقل بيضاء اللون تحمل لوحات معدنية مزورة – نقل السويس 6221 – بمحاولة لاختراق الإرتكاز الأمني.. فتم اطلاق النيران التحذيرية في الهواء لايقافها.. ولكن قائد العربة لم يمتثل للتحذير.. فتم التعامل معها بقوة نيران القوات المسلحة مما أدي الي انفجار السيارة وتدميرها بالكامل.. ومقتل قائدها.. دون حدوث خسائر في صفوف قواتنا المسلحة.
وبالفحص المبدئي تبين أن السيارة المفخخة كانت تحمل كمية من المتفجرات تزيد علي 2 طن من مادة تي.إن.تي شديدة الانفجار.. مما أدي تناثر أشلاء الإرهابي قائدها.

 

المصدر

http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/fpage/detail03.asp