البابا تواضروس: لن أدخل الأراضي الفلسطينية أو القدس إلا بصحبة شيخ الأزهر

 

زيارة البابا تواضروس الثاني إلى القدس

تلقى البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية بمقر إقامته بالقدس، اتصالا هاتفيًا من الرئيس الفلسطيني محمود عباس «أبومازن».

وذكر بيان للكنيسة الأرثوذكسية، السبت، أن الرئيس الفلسطيني أعرب خلال الاتصال عن خالص تعازيه وتعازي الشعب الفلسطيني للبابا تواضروس والكنيسة الأرثوذكسية في وفاة الأنبا إبراهام، مطران القدس والشرق الأدنى، الذي توفى يوم الأربعاء الماضي.

وأضاف البيان أن الرئيس عباس وجه الدعوة للبابا تواضروس لزيارة رام الله إلا أن البابا تواضروس شكر له الدعوة، واعتذر عن تلبيتها، مؤكدًا أنه لن يدخل الأراضي الفلسطينية أو القدس زائرًا إلا بصحبة شيخ الأزهر.

وأشار البيان إلى أن الرئيس عباس اعتذر عن عدم حضور جنازة الأنبا إبراهام بسبب سفره لفرنسا للمشاركة في قمة المناخ، موضحًا أنه سيوفد الدكتور صائب عريقات، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، على رأس وفد فلسطيني رسمي رفيع المستوى، كما قرر الرئيس عباس أن تتحمل الرئاسة الفلسطينية كل تكاليف «غذاء الرحمة» وهو غذاء يقام في المناسبات الاجتماعية المختلفة في القدس.

المصدر

http://www.almasryalyoum.com/news/details/850371