البابا تواضروس عن افتتاح قناة السويس الجديدة: فخور أنى أعيش بهذا الزمان

قال البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إن مصر كلها تفرح بهذا الإنجاز الرائع، وهو إنجاز قناة السويس الجديدة، مشيراً إلى أن قناة السويس تعيش فى الوجدان المصرى، ولها تاريخ طويل ربما كل الأسر المصرية شاركت بصورة أو أخرى فى قناة السويس بداية من الفكرة والحفر، والحروب التى مرت عليها، ثم إعادة افتتاحها عام 1975، بعد حروب 1967 و1973، ثم القناة الجديدة التى أعلن عنها الرئيس منذ عام، ثم أنجز الوعد وها نحن نحتفل. وأضاف البابا تواضروس الثانى، خلال لقائه بفضائية أون تى فى، “أفرح مع كل المصريين وأفتخر أننا نعيش فى هذا الزمان”، موضحاً أن طبيعة المصريين عندما يضعون شيئاً فى قلبهم أو عقلهم، تتم على أفضل وضع، بالإضافة إلى مشروع السد العالى وتأميم القناة، وكذلك مشروع قناة السويس الجديدة. وأكد بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أن المصريين اشتركوا جميعاً فى القناة الجديدة، سواء بالاكتتاب والأداء والتنفيذ، وهو ما يؤكد أن مصر بها طاقة وقدرة موجودة لا تستغل فى الأوقات العادية.

:المصدر

http://www.youm7.com/story/2015/8/4/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D8%A7-%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B6%D8%B1%D9%88%D8%B3-%D8%B9%D9%86-%D8%A7%D9%81%D8%AA%D8%AA%D8%A7%D8%AD-%D9%82%D9%86%D8%A7%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9–%D9%81%D8%AE%D9%88%D8%B1-%D8%A3%D9%86%D9%89-%D8%A3%D8%B9%D9%8A%D8%B4-/2291627#.VcHd3vlViko