إسبانيا تعرض على مصر الدعم في مكافحة الإرهاب

عرضت إسبانيا على مصر دعمها في مجالات مكافحة المفرقعات العشوائية التي يستخدمها الإرهابيون، والدفاع الإلكترونى والاستخبارات والتعاون في التعليم العسكرى، وتكنولوجيا الحدود والصناعات الدفاعية.

وطرح وزير الدفاع الإسبانى، بدرو مورينيس، هذا العرض على نظيره المصرى الفريق أول صدقى صبحى، في الاجتماع الذي عقده الطرفان مساء أمس الأول، في العاصمة الإسبانية مدريد، وعقب اجتماع الوزيرين التقت البعثة المصرية بمسؤولين إسبان في وزارة الدفاع.

ووفقا لما جاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع الإسبانية، فإن من ضمن أهداف هذه الزيارة إرساء سبل التعاون في القضايا ذات الاهتمام المشترك بين الدولتين في مجال الدفاع.

كانت مصر وقعت مع إسبانيا، مايو الماضى، اتفاقا في مجال الدفاع يمكن أن يتطور في خطة التعاون الثنائى لعام 2016. ومن المقرر عقد الاجتماع الأول للجنة المشتركة في القاهرة خلال ديسمبر المقبل.

وقالت وكالة أنباء «إفى» إن الفريق صدقى صبحى زار في إسبانيا مركز الامتياز لمكافحة العبوات المفرقعة العشوائية للتعرف على الخبرة الإسبانية في هذا المجال، ومن المقرر أن يزور وزير الدفاع أيضا شركات تكنولوجيا عسكرية ووحدات طوارئ.

من جهته، قال اللواء عبدالمنعم سعيد، الخبير العسكرى، إن الهدف من زيارة الفريق أول صدقى صبحى لإسبانيا تعميق العلاقات بين البلدين، لما يمثله حجمها وأهميتها على البحر الأبيض المتوسط، وخبرتها في جميع المجالات.

في سياق آخر، استقبل محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربى، بديوان عام الوزارة، سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالقاهرة، ستيفن بيكروفت. ورحب الوزير بالزيارة، وشدد على عمق العلاقات القوية بين البلدين، وأهمية التعاون والعمل على تعزيزها في مختلف المجالات. وبحث الجانبان استئناف عمل مصنع الدبابات بعد توريد المكونات لاستكمال مرحلة التصنيع، واستعرضا الأوضاع الراهنة في المنطقة. وأعرب السفير الأمريكى عن سعادته باللقاء وشرح رؤية الولايات المتحدة ودعمها في مساندة مصر ضد الإرهاب والعمل معا لمجابهة هذا الخطر.

واستقبل الوزير نائب رئيس مجلس إدارة شركة «جنرال داينمك»، دونالد شينك، من كبريات الشركات العالمية في مجال صناعة الدبابات والصناعات الثقيلة. وتناول الجانبان زيادة أوجه التعاون بين الطرفين.

 

المصدر

http://www.almasryalyoum.com/news/details/827596