(5) اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة (المادة 16 -20)

(5)

اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة (المادة 16 -20)

المادة 16

التحرر من الاستغلال والعنف والاعتداء

1. تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير التشريعية والإدارية والاجتماعية والتعليمية وغيرها من التدابير المناسبة لحماية الأشخاص ذوي الإعاقة، داخل منازلهم وخارجها على حد سواء، من جميع أشكال الاستغلال والعنف والاعتداء، بما في ذلك جوانبها القائمة على نوع الجنس.

2. تتخذ الدول الأطراف أيضا جميع التدابير المناسبة لمنع جميع أشكال الاستغلال والعنف والاعتداء بكفالة أمور منها توفير أشكال مناسبة من المساعدة تراعي نوع جنس السن والدعم للأشخاص ذوي الإعاقة وأسرهم ومقدمي الرعاية، بما في ذلك من خلال توفير المعلومات والتثقيف بشأن كيفية تجنب والتعرف عليها والإبلاغ عن حالات الاستغلال والعنف والاعتداء. تكفل الدول الأطراف أن خدمات الحماية حسب السن، الجنس والمراعية للإعاقة.

3. من أجل الحيلولة دون حدوث جميع أشكال الاستغلال والعنف والاعتداء، تكفل الدول الأطراف أن جميع المرافق والبرامج المعدة لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة على نحو فعال برصد قيام سلطات مستقلة.

4. تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير المناسبة لتشجيع التأهيل البدني والمعرفي والنفسي وإعادة التأهيل وإعادة الإدماج الاجتماعي للأشخاص المعوقين الذين يصبحون ضحايا أي شكل من أشكال الاستغلال أو العنف أو الاعتداء، بما في ذلك من خلال توفير خدمات الحماية. ويجرى هذا التأهيل وإعادة الاندماج هذه في بيئة تعزز صحة الفرد ورفاهيته واحترامه لنفسه وكرامته واستقلاله الذاتي وتأخذ بعين الاعتبار النوع الاجتماعي واحتياجات سن معينة.

5. للدول الأطراف في وضع التشريعات والسياسات، بما في ذلك المرأة، والتشريعات التي تركز على الطفل وسياسات فعالة المكان، لكفالة التعرف على حالات الاستغلال والعنف والاعتداء التي يتعرض لها الأشخاص ذوو الإعاقة والتحقيق، وعند الاقتضاء، المقاضاة عليها.

المادة 17

حماية السلامة الشخصية

لكل شخص ذي إعاقة الحق في احترام سلامته البدنية والعقلية له أو لها على قدم المساواة مع الآخرين.

المادة 18

حرية التنقل والجنسية

1. تعترف الدول الأطراف بحق الأشخاص ذوي الإعاقة في التمتع بحرية التنقل وحرية اختيار مكان إقامتهم والحصول على الجنسية، على قدم المساواة مع الآخرين، بما في ذلك ضمان تمتع الأشخاص ذوي الإعاقة:

(أ) الحق في الحصول على الجنسية وتغييرها وعدم حرمانهم من جنسيتهم تعسفا أو على أساس الإعاقة؛

(ب) عدم حرمانهم على أساس الإعاقة من قدرتها على حيازة وامتلاك واستعمال وثائق جنسياتهم أو وثائق أخرى لإثبات الهوية أو اللجوء إلى عمليات أخرى مناسبة، مثل إجراءات الهجرة، قد تستدعيها الضرورة لتيسير ممارسة الحق في حرية التنقل؛

(ج) الحق في مغادرة أي بلد، بما في ذلك بلدهم؛

(د) عدم حرمانهم تعسفا أو على أساس الإعاقة من حق دخول بلدهم.

2. الأطفال المعوقين تسجل بعد ولادته فورا ويكون له الحق منذ ولادته في اسم والحق في اكتساب جنسية، وبقدر الإمكان، الحق في معرفة والديه وفي رعاية من قبل والديهم.

المادة 19

العيش المستقل والإدماج في المجتمع

تقر الدول الأطراف في هذه الاتفاقية بحق جميع الأشخاص ذوي الإعاقة من العيش في المجتمع، بخيارات مساوية لخيارات الآخرين، وتتخذ تدابير فعالة ومناسبة لتيسير تمتع الأشخاص ذوي الإعاقة من هذا الحق وإدماجهم ومشاركتهم بشكل تام في المجتمع، بما في ذلك ضمان ما يلي:

(أ) حق الأشخاص ذوي الإعاقة لديهم الفرصة ليختاروا مكان إقامتهم ومحل سكناهم والأشخاص الذين يعيشون معهم على قدم المساواة مع الآخرين وعدم إجبارهم على العيش في إطار ترتيب معيشي خاص؛

(ب) الأشخاص ذوي الإعاقة من الحصول على مجموعة من في المنزل والسكنية والخدمات المساندة المجتمعية الأخرى، بما في ذلك المساعدة الشخصية الضرورية لتيسير عيشهم وإدماجهم في المجتمع، والحيلولة دون الانفصال والانعزال عن هذا المجتمع؛

هي (ج) الخدمات والمرافق المجتمعية المتاحة لعامة السكان المتاحة على قدم المساواة للأشخاص ذوي الإعاقة وضمان استجابة هذه الخدمات لاحتياجاتهم.

المادة 20

التنقل الشخصي

تتخذ الدول الأطراف تدابير فعالة لضمان التنقل الشخصي مع أكبر قدر ممكن من الاستقلالية للأشخاص ذوي الإعاقة، بما في ذلك:

(أ) تيسير حرية تنقل الأشخاص ذوي الإعاقة بالطريقة وفي الوقت الذي يختارونه، وبتكلفة في متناولهم؛

(ب) تيسير حصول الأشخاص ذوي الإعاقة على نوعية الوسائل المعينة على التنقل والأجهزة والتكنولوجيات المعينة وأشكال من المساعدة البشرية والوسطاء، بما في ذلك جعلها في متناولهم من حيث التكلفة؛

(ج) توفير التدريب على مهارات التنقل للأشخاص ذوي الإعاقة والمتخصصين العاملين مع الأشخاص ذوي الإعاقة؛

(د) تشجيع الكيانات الخاصة التي تنتج الوسائل المعينة على التنقل والأجهزة والتكنولوجيات المعينة على مراعاة جميع الجوانب المتعلقة بتنقل الأشخاص ذوي الإعاقة.

قراءة التالي: (6)