(3) اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة (المادة 10/6)

(3)

اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة (المادة 10/6)

المادة 6

النساء ذوات الإعاقة

1. تعترف الدول الأطراف بأن النساء والفتيات ذوات الإعاقة يتعرضن لأشكال متعددة من التمييز، وفي هذا الصدد تتخذ التدابير اللازمة لضمان تمتعهن تمتعا كاملا وعلى قدم المساواة بجميع حقوق الإنسان والحريات الأساسية.

2. تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير الملائمة لكفالة التطور الكامل والتقدم والتمكين للمرأة، بغرض ضمان ممارستها والتمتع بحقوق الإنسان والحريات الأساسية المبينة في هذه الاتفاقية.

المادة 7

الأطفال المعوقين

1. تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير اللازمة لضمان التمتع الكامل من جانب الأطفال المعوقين بجميع حقوق الإنسان والحريات الأساسية على قدم المساواة مع الأطفال الآخرين.

2. في جميع الإجراءات التي تتعلق بالأطفال ذوي الإعاقة، والمصالح الفضلى للطفل يجب أن يكون الاعتبار الأول.

3. تكفل الدول الأطراف تمتع الأطفال ذوي الإعاقة بالحق في التعبير بحرية عن آرائهم في جميع المسائل التي تمسهم، وجهات نظرهم مع إيلاء الاهتمام الواجب وفقا لسن الطفل ونضجه، على قدم المساواة مع الأطفال الآخرين، والتي ستقدم مع الإعاقة والمساعدة العمر المناسب لتحقيق هذا الحق.

المادة 8

التوعية

1. تتعهد الدول الأطراف باعتماد تدابير فورية وفعالة وملائمة من أجل:

(أ) إذكاء الوعي في المجتمع بأسره، بما في ذلك على مستوى الأسرة، فيما يتعلق بالأشخاص ذوي الإعاقة، وإلى تعزيز احترام حقوق وكرامة الأشخاص ذوي الإعاقة.

(ب) مكافحة القوالب النمطية وأشكال التحيز والممارسات الضارة المتعلقة بالأشخاص ذوي الإعاقة، بما فيها تلك القائمة على الجنس والسن، في جميع مجالات الحياة.

(ج) تعزيز الوعي بقدرات وإسهامات الأشخاص ذوي الإعاقة.

2. التدابير الرامية إلى تحقيق ذلك ما يلي:

(أ) بدء ومتابعة تنظيم حملات فعالة للتوعية العامة تهدف إلى:

(ط) تعزيز تقبل حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

(ب) نشر تصورات إيجابية ووعي اجتماعي أعمق تجاه الأشخاص ذوي الإعاقة.

(ج) تشجيع الاعتراف بمهارات وكفاءات وقدرات الأشخاص ذوي الإعاقة، وإسهاماتهم في مكان العمل وسوق العمل.

(ب) تعزيز على جميع مستويات نظام التعليم، بما في ذلك جميع الأطفال من سن مبكرة، وهو موقف يتسم باحترام حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

(ج) تشجيع جميع أجهزة وسائل الإعلام على عرض صورة للأشخاص ذوي الإعاقة بطريقة تتفق مع الغرض من هذه الاتفاقية.

(د) تشجيع تنظيم برامج تدريبية للتوعية الأشخاص ذوي الإعاقة وحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

المادة 9

إمكانية الوصول

1. لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة من العيش في استقلالية والمشاركة بشكل كامل في جميع جوانب الحياة، تتخذ الدول الأطراف التدابير المناسبة التي تكفل إمكانية وصول الأشخاص ذوي الإعاقة، على قدم المساواة مع غيرهم، إلى البيئة المادية المحيطة ووسائل النقل والمعلومات والاتصالات، بما في ذلك تكنولوجيات ونظم المعلومات والاتصالات، والمرافق والخدمات الأخرى المتاحة أو المقدمة للجمهور، سواء في المناطق الحضرية وفي المناطق الريفية. هذه التدابير، التي يجب أن تشمل تحديد وإزالة العقبات والمعوقات أمام إمكانية الوصول، تطبق، في جملة أمور:

(أ) المباني والطرق ووسائل النقل والمرافق الأخرى داخل البيوت وخارجها، بما في ذلك المدارس والمساكن والمرافق الطبية وأماكن العمل.

(ب) المعلومات والاتصالات والخدمات الأخرى، بما فيها الخدمات الإلكترونية وخدمات الطوارئ.

2. تتخذ الدول الأطراف أيضا التدابير المناسبة الرامية إلى:

(أ) وضع وإصدار ومراقبة تنفيذ معايير ومبادئ توجيهية لتهيئة إمكانية الوصول إلى المرافق والخدمات المتاحة أو المقدمة للجمهور الدنيا.

(ب) ضمان أن الكيانات الخاصة التي تعرض مرافق وخدمات متاحة أو المقدمة للجمهور تأخذ في الاعتبار جميع جوانب إمكانية وصول الأشخاص ذوي الإعاقة.

(ج) توفير التدريب للجهات المعنية بشأن المسائل المتعلقة بإمكانية الوصول التي تواجه الأشخاص ذوي الإعاقة؛

(د) توفير في المباني والمرافق الأخرى مفتوحة للعامة لافتات بطريقة برايل وسهلة لقراءة وفهم الأشكال.

(ه) توفير أشكال من المساعدة البشرية والوسطاء، بمن فيهم المرشدون والقراء والأخصائيون المفسرون للغة الإشارة، لتيسير إمكانية الوصول إلى المباني والمرافق الأخرى المتاحة لعامة الجمهور.

(و) تشجيع أشكال أخرى من المساعدة والدعم للأشخاص ذوي الإعاقة لضمان حصولهم على المعلومات.

(ز) تشجيع إمكانية وصول الأشخاص ذوي الإعاقة إلى تكنولوجيات الجديدة للمعلومات والاتصالات والنظم، بما فيها شبكة الإنترنت.

(ح) تشجيع تصميم وتطوير وإنتاج وتوزيع تكنولوجيات ونظم معلومات واتصالات يمكن الوصول إليها في مرحلة مبكرة، كي تكون هذه التكنولوجيات والنظم في المتناول بأقل تكلفة.

المادة 10

الحق في الحياة

تؤكد الدول الأطراف بأن لكل إنسان الحق الأصيل في الحياة وتتخذ جميع التدابير اللازمة لضمان التمتع الفعلي لها من قبل الأشخاص ذوي الإعاقة على قدم المساواة مع الآخرين.

قراءة المقالة التالية: (4)