نص خطاب الرئيس الأسبق محمد مرسي في ميدان التحرير يونيه 2012

ابناء الشعب المصري العظيم أيها الأحباب الكرام ياشعب مصر العظيم العريق أيها الواقفون في ميدان الثورة في ميدان الحرية في ميدان التحرير ايها الواقفون الآن في كل ميادين مصر وفي كل قري ومدن ومحافظات مصر يا من تشاهدوننا الأن في البيوت يا من تنظرون إلي هذا الموقف .
أيها العالم الحر أيها العرب أيها المسلمون أيها الأحباب يا شعب مصر
الأخوة والأخوات الأبناء والبنات أيها المسلمون في مصر أيها المسيحيون في مصر أيها المواطنون الكرام أينما كنتم أيها المصريون في داخل مصر وفي خارج مصر .
أهلي وأحبابي أعزتي ها نحن اليوم نقف لنقول للعالم اجمع هذه هي مصر هؤلاء هم المصريون هؤلاء هم الثوار هؤلاء الذين صنعوا هذه الملحمة وهذه الثورة وهذا هو ميدان الشهداء ها هي اراوحهم ترفر حولنا في ميدان التحرير ميدان الثورة وميدان الشهداء في كل ميادجين الشهداء وفي كل محافظات مصر ايها التاحباب جميعا ايها الشعب المصري العظيم في البداية وقبل ان اقول كلمات ستخرج من قلبي اليكم في يوم الاحجد الماضي في المساء عندما اعلنت نتيجة الانتخابات وكان قرار اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية بفضل الله ثم باراتدكم كان قرارها بتكليفي بان اكون رئيسا لجمهورية مصر العربية هذا شرف عظيم وهذا تكليف اعتز به واحمله علي ظهري في هذا اليوم تحدثت الي الشعب المصري كله في المساء وذكرت محافظات مصر وذكرت فئات كثيرة من ابناء مصر جميعا ولكني نسيت ولم اقصد بعد محافظات مصر وبعد الفئات المهمة التي اقدرها واحترمها واكرر بالتاكيد واوكد الان التحية الي كل ابناء مصر والشعب المصري والي من انسانس الشطان ذكرة في المحافظات دمياط والبحيرة والقاهرة والجيزة هؤلاء هم بالضرورة اهلي واحبابي كباقي كم ذكرت من المحافظات وكذلك من الفئات اتوجه للتحية الي كل فئات الشعب المصري ولكني اوكد انني ايضا بجانب من ذكرت يوم الاحد اكدت علي تقديري لاهل الفن والابداع والثقافة ولرجال الاعلام المخلصين لمصر وكذلك لاحبابي وابنائي واخوتي واخواتي متحدي الاعاقة تالي هؤلاء اوكد بالتكرار تحية الي جانب من ذكرت يوم الاحد الماضي عشية تكليفي برئاسة الجمهورية اقف اليوم في ميدان الحرية معكم وانا لا انسي العاملين في يا مكان واوكد العاملين في مجال السياحة والحريصين علي نهضة هذا الوطن في كل المجالات .
اقف اليوم في ميدان الحرية معكم وميادين اخري في كل مدن مصر لا هذا الميدان علي وجه الخصوص شهد ميلاد جديدا لمصر الحرية والكرامة والارادة والتغير والنهضة والحقوق التي لا تضيع اقف معكم اليوم لاحيكم جميعا واحي كل الثوار في كل ميادين مصر واحي قبلهم واقف اليوم معكم لاحي كل الثوار في كل ميادين مصر واحي قبلهم شهدائنا الابرار الذين تنطق جنبات هذا المكان بتضحياتهم العظيمة وتبرهن ان دمائهم الذكية هي التي روت شجرة الحرية وعندما نذكر الشهداء ايها الاخحباب الكرام ننظر في التاريخ لنعرف ان شجرة الحرية قد بدء غرسها وغرس جذورها رجال كرام منذ عشرات السنيين منذ عشرات السنيين ومنذ بدايات القرن الماضي غرس الرجال جذورا ووضع بذرون روتها دمائهم واحيتها تضحياتهم علي مدار العشرينيات والخمسينيات والستينيات وما ادراك ما الستينيات وبعد ذلك عقد الي عقد الي ان وصلنا بعد ظلم طويل الي 25 يناير 2011 وكان شهداء هذه الثورة واحي كذلك كل مصابي الثورة العظام واسرهم وكل من قدم الي بلدة واعطى لوطنه وضحي في سبيل نهضته وتقدمه يارجال الثورة الصامتين عندما اقول يارجال الثورة اقصد الرجال والنساء الاولاد والبنات اقصدكم جميعا وانا منكم كذلك كنت وما زلت وسابقي دائما كنا كما تعلمون ايام الثورة في هذا المكان نقول ان الثورة يقودها اهدافها واذا كانت الثورة مستمرة وتتبلور اليوم علي شكل ارادة واضحة ارادة الشعب المصري باجمعه برئيس منتخب للبلاد يقود سفينة الوطن فانه قبل ذلك وبعده يقود الثورة ويقف امام الثوار ويتقدم مسيرتهم حاملا هذه المسئولية امام الله وأمامهم لتستكمل اهداف الثورة .
يا رجال الثورة الصامدين ايها الشعب العظيم جئت اليكم اليوم لانني مؤمن تماما بانكم مصدر السلطة والشرعية التي لا تعلوا عليها شرعية انتم اهل السطة ومصدرها وانتم الشرعية واقوي ما فيها من يحتمي بغيركم يخسر ومن يسير مع اراتدكم ينجح ونريد لوطننا الندجتح جئت اليكم لانكم مصدر السلطة والشسرعية التي تعلوا علي الجميع لا مكان لاحد ولا لمؤسسة ولا هيئة ولا جهه فوق هذه الارادة الامة مصدر السلطات جميعها وهي التي تحكم وتقرر وتعقد وتعزل من اجل ذلك اتيت اليوم الي الشعب المصري والكل يسمعني الآن الشعب كله يسمعني والوزارة والحكومة والجيش والشرطة ورجال مصر ونسائهلا في الداخل والخارج لا سلطة فوق هذه السلطة انتم اصحاب السلطة انتم اصحاب الارادة انتم مصدر هذه السلطة لكم ما تشائوا وتمنعوا عما من تشاءوا يا أهل مصر جميعا من اجل ذلك اتيت اليوم اليكم الي الشعب المصري
انا مطمئن بفضل الله ثم بكم انا لا اخاف الا الله ثم اعمل لكم الف حساب من اجل ذلك اتيت اليوم اليكم الي الشعب المصري بعد ان اولاني ثقته وحملني الامانة والمسئولية جئت لاجدد العهد معكم واذكركم انكم وحدكم الجهه التي دائما سابدء منها طالبا بعد عون الله دعمها وتايدها فهل انتم مستعدون هل انتم معي الي اخر الشوط لنحصل علي كامل خقوقنا وحقوقكم لن ينتقص احد كاننا من كان شي من حقوقكم ما دامت هذه اراتدكم بعد ارادة الله .
ها انا اقف امامكم ايها الشعب المصري العظيم قبل اي جهه اخري وقبل اي اجراءات اخري واقول ايها الشعب المصري العظيم ايها الواقفون في كل الميادين اوالمشاهدون في كل البيوت يا من انتخبتموني ويا من عارضتموني وما زلتم انا لكم جميعا في مكان واحد وعلي مسافة واحدة ولن ينتقص حق من حقوق من قالوا لي لا كما لا ينتقص حق من حقوق من قالوا نعم هذه هي الديمقراطية نحن نمضي الي البناء انا اقف امامكم ايها الشعب المصري العظيم اقول باعلي صوت ” يامن تقفون الان هنا وفي كل محافظات مصر ومدينة وقرية انتم الاصل وغيركم عندكم وكيل واذا غاب الوكيل او النائب اعود الي الاصل . .
اعاهد الله واعاهدكم اقسم بالله العظيم ان احافظ مخلصا علي النظاام الجمهوري وان احترم الدستور والقانون وان ارعى مصالح الشعب رعاية كاملة واحافظ علي استقلال الوطن وسلامة اراضية اقسم امامكم ” اعهد الله واعاهدكم يا شعب مصر ويا جماهير مصر من اقصاها الي اقصاها اعاهدكم علي ذلك واتعهد امامكم بشهادة ربنا والعالم بالوفاء بذلك اعهدكم ان اعمل معكم في كل لحظة لتوحيد قوتنا ورفضي الي اي محاولة لانتزاع سلطة الشعب او نوابة واكد لكم جميعا اني كرئيس لكل المصريين وبعد الاجراءات القانونية التي اقدرها واحترمها لانها لن تكون ابدا عقبة بل سامضي بارادتكم لتخطي كل العقبات . واوكد رفضي لاي محاولة وانا صاحب القرار بتوكيلكم وارادتكم امضي بكم فلا مجال لانتزاع سلطة الشعب او نوابه .
اوكد لكم انني لن اتهاون في اي صلاحية من صلاحيات رئيس الجمهورية ولن اتهاون ولم افرط ولا املك ان افعل ذلك وليس من حقي ان افرد في الصلاحيات والمهام التي اوكلتموها الي واخترتوني علي اساسها عقد بيني وبينكم علي ذلك وهذا هو مفهوم الدولة الحديثة ولا يعني ذلك اننا لن نحترم القانون او لا نعلي من قيمة الدستور والقضاة لا تعارض بين هذا وذاك ساعمل معكم في كل لحظة من اجل تحقيق كافة اهداف الثورة ولا اتهاون في اي حق من حقوقها او حقوق شهدائها دماء الشهداء والجرحي والمصابين القصاص لهؤلاء دين في رقبتي لن اتهاون فيه وسأعمل معكم في كل لحظة من ولايتي الرئاسة علي بقاء النسيج الوطني متماسك قوي وساغلب وسوف اغلب مصالح الوطن العليا علي كل ما دون ذلك عاقد العزم علي ارساء مباديء العدل والحق والحرية والمبادئ الاجتماعية وازاله كل اشكال الفساد والظلم والتمييز . .
الظلم ظلمات يوم القيامة والظالم لم يفلت وها نحن نري اخذ الله للظالمين سأعمل معكم علي نهضة الاقتصاد المصري ورفع المعاناة عن كاهل ملايين المصريين من اجل حياة كريمة واجتماعية وهي هدف كل مؤسسات الدولة ساكون معكم واتواصل مع الجميع ابواب مفتوحة وليست مغلقة وارحب بكم دائما علي اتصال دائم ” ثوار احرار هنكمل المشوار ”
هنكمل المشوار . في دولة مدنية وطنية دستورية حديثة لا نعطل الانتاج ولا نعطل المرور ولا نعتدي علي الملكيات الخاصة والعامة نحافظ علي بعضنا البعض ولا مجال للصدام او التخوين كل ابناء مصر في كل مؤسساتها وبهيئاتها وعزبها ومدنها وقراها علي شرق البلاد وغربها وشكالها وجنوبها كلهم ” ايد واحدة ” سأتواصل مع الجميع ولا افرق بين مؤيدين ومعارضين اطلب النصيحة منكم والعون من الله ومن كل ابناء شعب مصر ساعمل معكم علي عودة مصر رائدة في ابداعها وثقافتها واعلامها وتعليمها وبحثها وعلمها والصناعه فيها والانتاج والزراعه بكل انواع العمل وبكل الاتقان ان الله يحب اذا عمل احدكم عملا ان يتقنه وسنتقن العمل معا لنصل الي بر الامان وسأعمل معكم جميعا علي ان نكون شركاء في هذا العمل الوطني ونوسع الثقة بيننا ونعظم التوافق والائتلاف ساعمل معكم ان تعود مصر حرة في ارادتها وعلاقاتها الخارجية وساحذف اي معني للتبعية لاي قوة مهما كانت مصر حرة علي ارضها وحرة بقرارها وحركتها جاءنا برساله سلام لا نعتدي علي احد ولكننا قادرين بالجميع ان نرد بل نمنع اي عدوان علينا من اي جهه كانت سنصنع معا ايها الاحباب المواطنيين وايها الشعب الكريم مفهوما جديدا للعلاقات الخارجية مع الجميع ونمد ايدينا مع الجميع واحظر من ان ينال احد كان من كان من كرامة مصر اوكبريائها او يفكر في ان ينال من كرامة شعبها او كرامة رئيسها بغض النظر عن الشخص ولكني اتحدث عن ارادتكم نؤكد علي مفهوم امننا القومي الكامل في العمق الافريقي والعالم العربي والاسلامي وباقي دول العالم لم نفرض في حقوقنا ولا نفرض في حق اي مصري في الخارج وسيكون نظامنا السياسي الذي يحترم ارادة الشعب هو المحرك الاساسي لعلاقتنا الخارجية ساكون دائما او الداعمين لاستمرار الثورة قوية وفاعله وحاضرة في كل مكان وفي كل زاوية من زوايا الوطن والعمل الوطني اريد لهذه الحناجر بهذه الارادة ان تستمر لتعلي دائما اننا احرار وثوار وسنكمل علي ذلك المشوار لنستمكر ننشد نشيد وطننا بالحب وحب مصر فرض علينا حب الوطن نستمر جميعا ننشد نشيد الحرية معا وتذكروا ما قال الاولون وقف الخلق ينظرون جميعا كيف ابني قواعد الملك وحدي
ايها الثوار ايها الشعب المصري العظيم اوكد لكم واحب ان ابقي معكم ولا اترككم ولكنها ايها الاحباب الاوقات والمسئوليات اوكد لكم في ختام هذه الكلمة القصيرة .
كنت اري اسرة الشيخ عبد الرحمن والمعتقلين هؤلاء حقهم عليا وسأبذل كل جهد من الغد حتي يتحرر هؤلاء ومنهم الشيخ عمر عبد الرحمن .
واوكد في ختام هذه الكلمة ما رددنا جميعا كشعارات سنحقق معا قوتنا في وحدتنا اتحدوا كونا اخواننا لوطنكم احباء في ظل الحب والمحبة ترتقي مسيرة الامة والله معكم ومعنا واالله غالب علي امرة واكثر الناس لا يعلمون معا نمضي الي الامام ثوار احرار وسنستمر لتحقيق باقي الاهداف نحترم ارادة الشعب والقانون والدستور والاحكام التي تصدر من قضاء مصر الشامخ”
انتهي خطاب الرئيس ، وترك مرسي الميدان وسط هتافات الممتواجدين في الميدان ،مثل ” يامشير قول الحق ، مرسي رئيسك ولا لأ .. يسقط يسقط حكم العسكر

: المصدر

http://marsadpress.net/?p=4860