من عمى الألوان للتوحد.. مشاهير فى عالم التكنولوجيا مصابون بأمراض خطيرة

ربما كان أمام هؤلاء أسباب كافية لعدم تحقيق ذاتهم والتركيز فقط على ماينقصهم، لكنها كانت بمثابة دافع لهم للسيطرة على العالم واختراع وسائل جديدة يعتمد عليها الجنس البشرى فى حياتهم ليصبحوا من قادة التكنولوجيا و الابتكارات.

ساتوشى تاجيرى

ساتوشى تاجيرى

بعد النجاح منقطع النظير التى حققته لعبة بوكيمون جو وتسببت فى هوس عالمى على مدار الأسابيع الماضية، اتضح أن مخترع شخصيات اللعبة والنسخة القديمة منها “ساتوشى تاجيرى” يعانى من مرض التوحد وربما هذا المرض ساعده على الابتكار أكثر من الفشل.

مارك زوكيربيرج

مارك زوكيربيرج

الجميع يتساءل عن سبب اختيار اللون الأزرق فى فيس بوك، لكن الحقيقة أن هذا يرجع إلى أن مارك يعانى من عمى الألوان، إذ لا يرى الأحمر والأخضر، لكنه فى نفس الوقت يرى اللون الأزرق بشكل أفضل.

ستيف جوبز

ستيف جوبز

كان يعانى ستيف جوبز من مرض عسر القراءة حتى عامه العشرون قبل أن يؤسس شركة “أبل” عملاقة التكنولوجيا، فمن الواضح أن هذا مرض الدسلكسيا ملازم للمخترعين، فهو اضطراب تعلمى يتضح بشكل أساسى كصعوبة فى القراءة والهجاء وهو منفصل ويختلف عن صعوبات القراءة الناجمة عن أسباب أخرى، مثل مشاكل فى الرؤية أو السمع، أو بسبب ضعف مستوى وعدم ملاءمة تعليم القراءة، على الرغم من الاعتقاد بأن عسر القراءة يكون نتيجة لاختلال عصبى، إلا أنه لا يعد إعاقة ذهنية، إذ يصيب “عسر القراءة” أشخاصًا بمستويات ذكاء مختلفة، سواء كان ذكاء متوسطا أو فوق المتوسط أو العالى.

ألبرت أينشتاين

ألبرت أينشتاين

كان كثيراً ما يعانى أينشتاين من عسر القراءة بسبب عدم قدرته على الحفظ، ولكن بالطبع هذا الأمر كان لا يؤثر عن عبقرتيه فى عالم الرياضيات.

هنرى فورد

هنرى فورد

وكان يعانى هنرى فورد مؤسس شركة “فورد” الأمريكية الرائدة فى صناعة السيارات من عسر قراءة فى سن الطفولة .

المصدر:

http://www.youm7.com/story/2016/7/20/%D9%85%D9%86-%D8%B9%D9%85%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%84%D9%88%D8%A7%D9%86-%D9%84%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%AD%D8%AF-%D9%85%D8%B4%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1-%D9%81%D9%89-%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%83%D9%86%D9%88%D9%84%D9%88%D8%AC%D9%8A%D8%A7-%D9%85%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%86-%D8%A8%D8%A3%D9%85%D8%B1/2807103