منكوبى الأحوال الشخصية” تطالب بإلزام الكنيسة بأحكام الطلاق

رفضت رابطة منكوبى الأحوال الشخصية للأقباط الأرثوذكس، الدعوى رقم “28032 لسنة 61 قضائية “، التى أقامها البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أمام المحكمة الإدارية للطعن على حكم من محكمة القضاء الإدارى، والذى يلزم الكنيسة بمنح تصريح بالزواج الثانى لشخص مسيحى الديانة، حيث طالب الطعن بإلغاء حكم محكمة القضاء الإدارى بإلزام البابا بمنح المسيحيين الأرثوذكس تصريح الزواج الثانى. وقال هانى عزت مؤسس رابطة منكوبى الأحوال الشخصية للأقباط الأرثوذكس، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، إنه التقى المستشار إبراهيم الهنيدى وزير العدالة الانتقالية لمناقشة قانون الأحوال الشخصية الموحد ، وقام بتسليمه مذكرة تضمنت خمسة بنود ولها تنفيذ الأحكام القضائية النهائية بالطلاق والتى لا يجوز الطعن عليها وإلزام الكنيسة بها، والعمل على الحوار المجتمعى البناء حول القضية وتأثير هذه الكارثة المجتمعية. وتابع عزت، طالبنا وزير العدالة الانتقالية فى المذكرة ،بإصدار تشريع منفرد من الدولة بان استحالة العشرة واستحكام النفور لمدة تجاوز 3 سنوات يتم إثباتها قضائيا وليس كنسيا لأنها ليست منوطة بإثباته لأنها ليست جهة تشريع أو مباحث أو تحرى، مع عدم ربط الهجر بالزنا الحكمى. وأضاف عزت، وتضمن الاقتراح:” ودراسة حرية العقيدة المطلقة المكفولة دستوريا والانتقال من ملة أو طائفة لأخرى بأن تكون إقرارا أمام القضاء المصرى دون الحاجة إلى شهادات تغيير ملة تتكلف الآلاف الجنيهات والخروج من أزمة الفتنة الطائفية التى تسببت هذه الكارثة المجتمعية، وأصبحت احد أسبابها الرئيسية وتؤثر بالسلب على الأمن القومى المصرى، مضيفا، مخاطبة وزارة العدل بإصدار بيان رسمى بعدد قضايا الأحوال الشخصية للأقباط فى جمهورية مصر العربية وكذلك وزارة التضامن الاجتماعى للإعلان عن المعونات للأسر المسيحية المتضررة من مشاكل الأحوال الشخصية وخاصة السيدات وأولادهم . وأوضح عزت، أن القضاء الإدارى لم يتدخل فى أمور الكنيسة بل تعامل مع القضية المثارة على أن مصر وقعت على مواثيق حقوق الإنسان ومنها تكوين أسرة ومن حق الشخص أن يتزوج، إلا أن الطائفة الأرثوذكسية لا تطبق ذلك .

http://www.youm7.com/story/2015/4/28/%D9%85%D9%86%D9%83%D9%88%D8%A8%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D9%88%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%AE%D8%B5%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A8%D8%A5%D9%84%D8%B2%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%86%D9%8A%D8%