مركبة الشحن الفضائية الصينية “تيان تشو-1” تغادر مدارها

مركبة الشحن الفضائية الصينية "تيان تشو-1" تغادر مدارها

غادرت مركبة الشحن الفضائى الصينية “تيان تشو-1” مدارها فى السادسة مساء أمس، الجمعة، بتوقيت الصين، تحت توجيهات مركز المراقبة الأرضى.

وأفادت وسائل إعلام صينية رسمية اليوم بأن المركبة ستتوقف لمرتين لتواصل تخفيض ارتفاعها بشكل تدريجى، قبل أن تخترق المجال الجوى للأرض، الأمر الذى يفرض ضرورة وجود مراقبة لصيقة ودقيقة من مركز القيادة الأرضى.

وقبل مغادرتها مجالها المدارى؛ أكملت “تيان تشو-1” إجراء عدد من التجارب العلمية وحصلت على خبرات ونتائج مهمة من أجل بناء وتشغيل محطة الفضاء الصينية.

وكانت المركبة “تيان تشو-1” غادرت الأرض فى 20 إبريل منطلقة من مقاطعة هاينان بجنوبى الصين، وقامت بالتحام أوتوماتيكى مع المختبر الفضائى الصينى “تيانغقونغ-2” فى 22 من الشهر ذاته.

ويصف الإعلام الرسمى الصينى إطلاق “تيان تشو-1″، التى يعنى اسمها بالعربية “السفينة السماوية”، بالخطوة الحاسمة لخطة الصين لبناء محطتها الفضائية المأهولة بحلول عام 2020، خاصة أن مركبات الشحن الفضائية لا غنى عنها لتوصيل الضروريات سواء المعيشية أو غيرها التى سيحتاجها رواد الفضاء على متن المحطة مستقبلا.

وتعد رحلة المركبة بعيداً عن الأرض فرصة ليقوم العلماء الصينيون بعدد من التجارب فى الفضاء، منها تجارب على الخلايا الجذعية للتحقيق فى إمكانية تكاثر الإنسان فى الفضاء.

وبحسب ما ذكره لى شو تشى، نائب كبير مصممى نظام التطبيقات الفضائية لبرنامج الفضاء المأهول الصينى، فإن التجارب على متن “تيان تشو-1” تضمنت دراسات على انتشار وتكاثر الخلايا الجذعية، وتمايز الخلايا الجرثومية، وتأثير بيئة الجاذبية الصغرى على الخلايا العظمية.كما اشتملت التجارب ايضا على البحث فى تبخر السوائل والتكثيف فى بيئة الجاذبية الصغرى، واختبارات داخل المدار لسرعة التسارع الكهروستاتيكية وغيرها.

المصدر :

elyoumelsabeaa