محلب يستقبل سفراء النوايا الحسنة وبطريرك الروم الأرثوذكس رئيس الوزراء: رى الأراضى المستصلحة بالنظام المطور مليار جنيه لحماية الشواطئ فى العام الحالى.. وساتر ترابى على سواحل بورسعيد

وجه رئيس الوزراء المهندس ابراهيم محلب بتحويل الاراضى الجديدة المستصلحة إلى نظام الرى المطور بإلاضافة إلى الإلتزام بتلك المنظومة فى مشروع استصلاح المليون فدان، كما وجه أيضا بالبدء فى تطبيق نماذج للمشروع فى الاراضى الزراعية القديمة، واعداد تقرير متابعة شهرى لذلك وفقا لبرنامج زمنى محدد.

وكان رئيس  الوزراء، قد ترأس اجتماعا أمس  بشأن متابعة اجراءات تنفيذ مشروع تطوير وتحديث منظومة الرى الحقلى لتعظيم استخدامات المياه فى الزراعة.

وصرح السفير حسام القاويش، المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء، بأن محلب أكد خلال الاجتماع أهمية هذا المشروع خاصة فى ضوء احتياجاتنا المتزايدة من المياه وضعف المتاح منها، خاصة أن الدولة تقوم بتنفيذ العديد من المشروعات الضخمة التى تستلزم المزيد من الاحتياجات المائية.

وعرض وزير الموارد المائية والري الإجراءات التى تتم في تطبيق المشروع على الاراضى الجديدة المستصلحة حيث تم اختيار بعض المناطق الاسترشادية فى عدد من المحافظات للتحويل من الرى بالغمر الى الرى المتطور مثل محافظة الوادى الجديد والتى تم البدء بتنفيذ 10 آبار بها تخدم 1400 فدان، وكذلك محافظة الاسكندرية التى تم اختيار زمام يقدر بنحو 5 آلاف فدان على ترعة النصر، بالاضافة الى محافظة البحيرة التى تمثل الاراضى الزراعية القديمة فى الدلتا، والتى من المقرر البدء فيها بالمناطق التى تحتوى على زراعات شجرية لإستكمال منظومة تطوير الري.

وقال وزير الزراعة أن المشروع سيعمل على توفير 10 مليارات متر مكعب.

وفى اجتماع آخر عرض وزير الموارد المائية والرى خطة تأمين السواحل المصرية، وملامح المشروع القومى لحماية وتطوير المدن الساحلية على رئيس الوزراء، لمواجهة الأخطار التى تهدد المدن الساحلية بمصر.

وكانت رئاسة الجمهورية قد تلقت تقريراً شاملاً من وزير الرى عن اجراءات لحماية شواطئ المدن الساحلية المصرية وتنميتها, ومن بينها مشروع إقامة ساتر ترابى على سواحل مدينة بورسعيد لحمايتها من النحر والتآكل.

وقال وزير الموارد المائية والرى أنه تم تقييم الدراسات الخاصة باستثمارات مشروعات حماية الشواطئ لعام 2015، والمقدرة بنحو مليار جنيه.

وكان رئيس مجلس الوزراء، قد التقى امس قافلة سفراء النوايا الحسنة، التى تضم ممثلين من النرويج، أمريكا، فرنسا، الكويت، الأردن، والفلبين، والتى حضرت فى زيارة للقاهرة بدعوة من جمعية محبى مصر والسلام.

وقدم المهندس إبراهيم محلب عرضاً عن الأوضاع فى مصر منذ قيام ثورة 30 يونيو، وكيف أن المصريين رفضوا محاولات الإخوان لتغيير هويتهم، وقاموا بثورة شعبية ضد نظام عمل على شق صف المصريين ووحدتهم.

وأكد أن مصر تواجه الإرهاب حالياً نيابة عن العالم كله، وستنتصر فى هذه الحرب.

كما التقى محلب، بالبابا ثيودور الثاني، بابا وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذكس.

وخلال اللقاء، أعرب ثيودور الثانى عن تقديره للإهتمام الذى أولاه المهندس إبراهيم محلب، لكنيسة دير مارجرجس بمصر القديمة، طيلة مراحل تنفيذ أعمال الترميم والتجديد بالكامل، وحتى إفتتاحها فى شهر إبريل الماضي.

ووجه الدعوة لرئيس الوزراء لزيارة الكنيسة، مؤكداً أنه كان يرغب فى أن يشارك محلب فى فعاليات إفتتاح الكنيسة، وحال دون ذلك سفر رئيس الوزراء إلى العاصمة الأندونيسية جاكرتا لحضور القمة الأفروآسيوية. كما أهدى البابا لرئيس الوزراء، هدية، تتمثل فى مجسم لكنيسة دير مارجرجس بعد الترميم، وأشار إلى أن الكنيسة منذ إفتتاحها تشهد طفرة فى أعداد الزائرين من المصريين والسياح، للإطلاع على أعمال التجديد التى أعادت إلى الكنيسة رونقها وقيمتها التاريخية.

كما التقى بوزيرى السياحة والطيران اللذين قدما تقارير حول الحملة العربية الترويجية للسياحة «مصر قريبة»

المصدر

http://www.ahram.org.eg/News/111544/25/396991/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89/%D9%85%D8%AD%D9%84%D8%A8-%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84-%D8%B3%D9%81%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%88%D8%A7%D9%8A%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B3%D9%86%D8%A9-%D9%88%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%83-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A3.aspx