محلب من أسوان: الفترة المقبلة ستشهد طفرة أمنية كبيرة.. ومصر آمنة تماما

وصف المهندس إبراهيم محلب، رئيس الوزراء، رجل الشرطة بـ”القوي الأمين”، مؤكدًا أن الفترة المقبلة ستشهد طفرة أمنية كبيرة بحيث يكون رجل الشرطة قويًا في الحق، متصديًا للإجرام، وأمينًا على مصلحة الشعب، وأن الفترة الحالية ستشهد الاهتمام بأسوان من خلال تنفيذ بعض المشاريع الاستثمارية والتنموية.

وأوضح أن في أسوان بعض الأزمات التي تواجه المواطنين وفي أهمها توقف السياحة في الفترة الحالية، والتي ليست بيد الأمن من قريب أو بعيد، فمصر آمنة تمامًا، ولكن ما يحيط بالدولة هو العامل الحقيقي لتراجع السياحة.

جاء ذلك خلال اجتماع موسع، عقده محلب مع الجهاز التنفيذي لمحافظة أسوان، في حضور وزراء التنمية المحلية والإسكان والموارد المائية والري، والصحة والتعليم العالي، بالإضافة إلى اللواء مصطفى يسري، محافظ أسوان، واللواء محمد مصطفى عبدالعال، مدير أمن المحافظة.

وطالب محلب، جميع رؤساء المدن والقرى والأحياء بضرورة الحفاظ على النظافة العامة، وأن ذلك على جميع المحافظات وليس أسوان فقط، حتى يطمئن المواطن المصري على الخدمة المقدمة له ويرضى عنها، مؤكدًا أن الحكومة دائمًا ما تجعل اجتماع المجلس التنفيذي بالمحافظات متواكب مع اجتماع مجلس الوزراء الأسبوعي.

وأشار إلى أنه خلال الفترة المقبلة سيهتمون ببعض القضايا المهمة التي تواجه المواطن الأسواني بصفة خاصة، منها الصرف الصحي، والصحة، والأبنية التعليمية، وانقطاع المياه والمجمعات الاستهلاكية، وتوفير الغذاء بسعر مخفض ، وحماية النيل وانتهاء أزمة التعديات على النيل وإزالة المخلفات والملوثات.

وأكد محافظ أسوان، أن شهداء مصر سطروا بشجاعتهم وإقدامهم أعظم ملحمة في الدفاع عن كل ذرة تراب من أرض هذا الوطن الغالي، والذود عن مقدراته وأمنه القومي، مشيرًا إلى أن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي، وأيضًا رئيس الوزراء لشمال سيناء عقب الأحداث الأخيرة مباشرة تعتبر بمثابة رسالة تأكيد للعالم أجمع بأن مصر قادرة ببسالة أبناءها على دحر الإرهاب، وقوى الشر التي تدعمه لزعزعة استقرار الوطن وجبهته الداخلية وتعطيل مسيرته نحو البناء والتنمية، وأن الشعب المصري الأبي لديه ثقة بلا حدود في قواته المسلحة ورجال الشرطة لما يبذلونه من تضحيات وبطولات من أجل بلدهم.