محلب لـ«متحدي الإعاقة»: ملتزمون بنسبة الـ5% في التعيينات

التقى المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، الثلاثاء، ممثلين عن متحدي الإعاقة بعدد من المحافظات لبحث مطالبهم وحل مشكلاتهم بحضور وزيري القوى العاملة والتضامن الاجتماعي، ورئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، وأمين عام المجلس القومي لذوي الإعاقة.

وأكد محلب، خلال اللقاء، أن الحكومة مؤمنة بضرورة مساندة «قاهري التحدي»، وهو اللقب الذي يفضل منحه لهم، وليس المعاقين، على حد قوله، كما أكد أن الحكومة صادقة في كل ما تعلن عنه، وستلتزم بتعيين نسبة 5% منهم في الوظائف الحكومية، وهو ما تتوفر ميزانيته، ولكن طبقًا لمعايير واضحة واشتراطات بدون أي واسطة أو محسوبية، حيث يتم الإعلان عن الوظائف بشفافية، واختبار المتقدمين في مسابقة.

وقالت رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، إن قانون الخدمة المدنية الجديد يراعي تطبيق نسبة 5% في الوظائف الحكومية لذوي الإعاقة، على أن يتولى الجهاز الإشراف على تنفيذ ذلك، ولن يتم التلاعب في تنفيذ هذه النسبة.

وطالب ممثلو متحدي الإعاقة عدم التقيد بالسن في التعيين، لأن الحكومات السابقة للثورتين «أهملت» ذوي الإعاقة، وبالتالي معظمهم سنهم كبير، وأكد رئيس الوزراء أن التعيين بالقانون الجديد لا تقييد فيه بسن، وسيتم الإلتزام بذلك، ولاقى هذا الأمر ارتياحاً عند الحاضرين من ذوي الإعاقة، كما وجه رئيس الوزراء بأن يتم تحديد نسبة من الـ5% لـ«الحالات الصعبة»، حيث يتم بحثها والتعيين في نفس المحافظة التي يقيمون بها.

وشكا الحاضرون من ذوي الإعاقة من أن البعض يقوم بتزوير شهادات التأهيل، فأكد المهندس إبراهيم محلب أن أي حالة يثبت تزويرها، أو تدليسها لشهادة التأهيل، ستحول إلى النيابة على الفور، وهو ما حدث بالفعل مع بعض الحالات، كما أكدت وزيرة التضامن الإجتماعي أنه يتم حاليًا فحص كل شهادة للتأكد من صحتها، وهناك إجراءات حالياً تتخذ حتى نضمن عدم التمكن من تزوير هذه الشهادات.

وأعلن رئيس الوزراء أن الحصر جاري للدرجات الخالية في المحافظات، والفرص المتاحة للتعيين لذوي الإحتياجات الخاصة، ويتم توفير التمويل اللازم لهذه الدرجات، حيث ستتم إتاحة حوالي 5 آلاف درجة على مستوى المحافظات في الوقت الحالي، وتمويلها، وسيتم التعيين طبقًا للقانون، والجهاز المركزي للتنظيم والإدارة سيتولى التنفيذ.

وعرض ممثلو متحدي الإعاقة وثيقة تم إعدادها تخدم قضاياهم، ووافق رئيس الوزراء على دراستها، والرد على كل ما فيها، خاصة أن الإجتماع شهد الإستجابة لبعض ما تضمنته الوثيقه، والتأكيد على تنفيذه، وقال رئيس الوزراء «أنتم من تقهرون التحدي، وبدأنا في تنفيذ مطالبكم».

 

المصدر

http://www.almasryalyoum.com/news/details/719044