مؤتمر كنائس المهجر يبحث ربط الأجيال بالثقافة والكنيسة المصرية

ترأس البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، القداس الإلهى بدير الأنبا بولا بالبحر الأحمر، وذلك ضمن فعاليات مؤتمر كنائس المهجر، والمقرر استمراره حتى 23 الجاري.
وشارك في الصلاة صباح  الخميس، بـدير الأنبا بولا بالبحر الأحمر، عدد من الأساقفة، منهم الأنبادانيال أسقف ورئيس دير الأنبا بولا، والأنبا بولا أسقف طنطا وتوابعها، وعدد من أساقفة المجمع والمهجر.
وينعقد المؤتمر بمناسبة مرور خمسين عاما على انشاء أول كنيسة أرثوذكسية بالمهجر، ويناقش المؤتمر الأمور المتعلقة بالجيلين الثاني والثالث، من أبناء المصريين الأقباط المولودين في الخارج، وانقطاعهم عن الثقافة المصرية، وبالتبعية ابتعادهم عن الكنيسة الأم؛ نظرًا لاختلاف الثقافات.
كما يناقش المؤتمر إمكانية تأسيس كنائس قبطية أرثوذكسية في الولايات المتحدة ترفع الشعائر باللغة الإنجليزية، مع اللغة القبطية للتواصل مع الأجيال الشابة، وضمن المشاركين بالمؤتمر الأنبا يوسف، أسقف جنوب أمريكا والذي دعا لتأسيس كنيسة قبطية أمريكية، إبان رحلة البابا تواضروس الرعوية لأوروبا خلال الأيام الماضية.

:المصدر

http://www.albawabhnews.com/1305036