غدا.. الأهرامات تكتسي باللون الأزرق للتوعية بمرض “التوحد”

تضاء منطقة الأهرامات، غدًا، باللون الأزرق بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد، وذلك بالتعاون مع الجمعية المصرية للأوتيزم، في إطار مبادرة وزارة الآثار لتكثيف الوعي الاجتماعي بضرورة دعم الأطفال من مصابي التوحد.

وأكدت نشوى جابر مدير عام المكتب الفني، أن المبادرة تأتي في إطار اهتمام الوزارة بالقضايا الإنسانية التي تمس الكثير من دول العالم وليس مصر وحدها، حيث تجسد منطقة الأهرامات رمزًا يملك القدرة على نشر رسائله الإيجابية الداعمة لمختلف القضايا الإنسانية، لافتة إلى أن المبادرة تؤكد في الوقت نفسه على مدى استقرار الأوضاع في مصر وعودتها للقيام بدورها الرائد بين دول العالم، ما يساهم في استعادة حركة الزيارة لمختلف المواقع والمتاحف الأثرية.

وأضافت “نشوى”، أنه إلى جانب إضاءة الأهرامات باللون الأزرق نظرًا لتأثيره الإيجابي على أطفال التوحد ما يمثل إشارة واضحة لدعم هؤلاء الأطفال، تتضمن المبادرة أيضًا تنظيم العديد من الأنشطة الثقافية وورش العمل للأطفال داخل المتاحف الأثرية المختلفة، والتي تنفذها إدارة التنمية الثقافية التابعة للمكتب الفني، مشيرة إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار خطة الوزارة لخلق نوافذ جديدة تجذب الأطفال بمختلف الفئات العمرية والمجتمعية لزيارة المناطق والمتاحف الأثرية ما يحقق أهدافنا في توعية النشء بحضارتهم المصرية بمختلف عصورها .

المصدر

http://www.elwatannews.com/news/details/699632