صحف الكويت تحتفي بزيارة السيسي: «حللت أهلاً.. ونزلت سهلًا»

رحبت الصحف الكويتية، بالرئيس عبدالفتاح السيسي، قبل زيارته الرسمية التي تستغرق يومين بدعوة من أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وتشهد الزيارة إجراء مباحثات بين الجانبين تعزز التعاون بين البلدين مع بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك على المستويات الإقليمية والدولية.

تحت عنوان «حللت أهلاً.. ووطئت سهلاً»، افتتحت صحيفة «الأنباء الكويتية» صفحتها الأولى، وجاء بها: «لا ننسى دور مصر الكبير في تاريخ الكويت حين كانت ترسل قبل أن ينعم الله علينا بنعمة النفط بالبعثات التعليمية والطبية، فكان لها الدور الأكبر في تعليم أجيال من الشعب الكويتي، ولم يقتصر الأمر على ذلك، فحين قام حاكم العراق عبدالكريم قاسم بداية استقلال الكويت بتهديد أمننا واستقرارنا كان موقف مصر واضحا وحازما، فأرسلت بقواتها المسلحة الباسلة لتكون على الحدود الكويتية ـ العراقية، وحين تعرضت بلادنا للاحتلال العراقي الغاشم بأهدافه الخبيثة ومحاولة طمس الهوية الكويتية، أيضا كان لمصر دور محوري في رفض همجية الغزو العراقي الغاشم».

وأضافت الصحيفة في الافتتاحية: «أيها الضيف الكبير، إن الشعوب العربية والإسلامية تتطلع إليكم بالرجاء، فلم يبق لها سوى مصر، والتاريخ علمنا أن الحل يبدأ دوما من مصر، وليس مصادفة أن يأتي شخصكم في هذا الوقت لتقودوا مصر بإرادة شعبية حرة، حللت ضيفا عزيزا على أخيك صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، حللت ضيفا كريما على الشعب الكويتي الذي يستذكر مواقف مصر العظيمة الماثلة في وجداننا».

فيما نشرت صحيفة «الوطن» الكويتية، في صفحتها الثالثة ترحيب من رئيس مجلس إدارة أحد الشركات، بالرئيس عبدالفتاح السيسي

ونشر في صدر صفحته الأولى ترحيب من مجلس الوزراء الكويتي بالرئيس عبدالفتاح السيسي.

فيما اهتمت صحيفة «الراي»، بزيارة الرئيس السيسي، ونشرت في صفحتها الأولى، صورة لـ«وحدات عسكرية من الجيش الكويتي على الجبهة المصرية»، وجاء في الخبر: «تأتي زيارة عبدالفتاح السيسي للكويت، وهي الأولى له منذ توليه رئاسة جمهورية مصر العربية في يونيو الماضي، في الوقت الذي تشهد فيه العلاقات بين البلدين تنامياً ملحوظاً في مختلف المجالات، حيث تشهد مباحثاته مع سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد سبل تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات، والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك».

وأبرزت الصحيفة محطات التعاون بين مصر والكويت.