روبوت ياباني للعناية بذوي الاحتياجات الخاصة

اخترع باحثو مركز ريكن الياباني، إنسان آلي، يعمل يقوم بالاعتناء بالمرضى وذوي الاحتياجات الخاصة، حسب ما ذكرت صحيفة «لوباريزيان» الفرنسية.

ويأتي الإنسان الآلي على هيئة الدب، لذا أطلقوا عليه اسم «bear»، وهو قادر على حمل المرضى ونقلهم من مكان لآخر بسهولة وراحة، دون أي عناء لهم، حيث يتمكن «bear» من حمل المريض من على سريريه، ووضعه على كرسي متحرك.

ويقول أحد الباحثين بمركز ريكن، إن ذلك الاختراع لن يعمل على رحاة المريض فقط، وإنما سيخفف العبء أيضًا عن الممرضين والأشخاص القائمين على العناية بذوي الاحتياجات الخاصة، والذي يعتبر ذلك الأمر بالنسبة لهم عمل روتيني ليس سهلًا.

والجهاز يزن 140 كجم، عبارة عن وجه دائري، له عينان بارزتان، وذراعان قوية مفتولة العضلات، ويعمل بلطف، ويمكن تعديل قوته، وسرعة حركاته من خلال أجهزة استشعار به.

ويعد ذلك الاختراع ملائمًا ذو أهمية وفائدة كبيرة في بلد مثل اليابان، والتي تعاني من قلة الأيدي العاملة في عدة مجالات، كما أن ربع سكانها يزيد أعمارهم عن 65 عامًا، في ظل انخفاض معدلات المواليد.

 

المصدر

http://www.almasryalyoum.com/news/details/663785