رئيس وزراء المجر يصطحب السيسى فى جولة داخل مقر الحكومة.. ويقيم له والوفد المرافق غداء رسميا.. ويصف الرئيس بـ”الضيف المميز”.. ويؤكد: لا استقرار لأوروبا بدون مصر..والدول تحتاج أحيانا لعسكريين يحكمونها

شدد فيكتور أوربان رئيس وزراء المجر، على عمق العلاقات التى تربط بين مصر والمجر فى جميع المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والتعليمية، ووصفها بأنها ممتدة منذ فترك طويلة، وبأنها آخذة فى التطور والتنامى، وسيتم البناء عليها فى المستقبل. وقال أوربان فى المؤتمر الصحفى المشترك مع الرئيس عبد الفتاح السيسى عقب جلسة المباحثات الموسعة التى عقدت ظهر، اليوم الجمعة، فى بودابست، بحضور وفدى البلدين، إن مصر تحتل مكانة محورية فى المنطقة العربية، مؤكدا أنه بدون مصر لا يمكن أن يوجد استقرار بالمنطقة العربية، كما لا نستطيع أن نقول إن هناك استقرارا فى أوروبا بدون استقرار مصر. رئيس وزراء المجر: لا نحترم فقط حاضر مصر وإنما تاريخها أيضا ووصف رئيس الوزراء المجرى زيارة الرئيس السيسى للمجر بأنها مهمة وقيمة للغاية، وقال إن مواطنى المجر يعتبرون أن النشاط الثقافى هو الأفضل والأهم فى الحياة والعالم، ومن هنا فإن مصر تحتل مكانة أهمية لديهم لأنها مهد الحضارة الإنسانية، وبأنه تم استقبال الرئيس السيسى بالشكل الذى يليق بمصر، ونحن لا نحترم فقط حاضر مصر وإنما تاريخها أيضا. وأوضح أن بلاده تؤمن بالتنوع الحضارى والثقافى، وبأن الاختلافات بين الثقافات هى هبة من عند الله، وهى نوع من التنوع الذى يجب أن نحترمه على الدوام، لذلك عندما نتكلم عن دولة إسلامية لها ثقافة أخرى فإنه يجب أن نتكلم عنها باحترام، ونحن نؤمن بأن بناء المجتمعات وتنظيمها الناجحة فى أوروبا يمكن ألا تكون ناجحة فى حضارات وثقافات أخرى فى العالم بالضرورة، فنحن لسنا من نقرر هل هى ناجحة أم لا، ونحن لسنا أساتذة فى الديموقراطية، وكل شعب يجب أن يقرر هذا بنفسه. وتابع: “نحن سعداء بأن الشعب المصرى اختار طريقه بنفسه، ونحن نتطلع أن ينجح فى طريقه الذى اختاره، وأنا أقول هذا للشعب المجرى، إن مصر ليست قاصرة على التطور الاقتصادى فقط، فهناك عمل لبناء دولة وإقامة اقتصاد كامل”. تعزيز التعاون المشترك بين البلدين وأضاف أوربان: “أننى أجريت مباحثات اليوم مع الرئيس السيسى، حول كيفية مساهمة المجر فى تطوير الاقتصاد المصرى، وأن الاتفاقيات التى تم توقيعها اليوم فى بعض المجالات تمكن أن تكون بداية لمزيد من التعاون، الذى يمكن أن يشمل هندسة السكك الحديدية والصحة وقطاع المياه وتقنيات إدارة المدن، حيث تتمتع المجر بخبرة كثيرة فى هذا المجال، كما بحثنا سبل التعاون وأشكاله المستقبلية، وأن يسهم المجريون فى بناء مصر”. وتابع رئيس وزارء المجر: “استقبلت اليوم ضيفاً مميزاً، جاءنا من العالم الإسلامى، وفى العديد من الدول الأوروبية يخافون من الإسلام، وفى دول أخرى يعد الاسلام عدوًا، ولكن المجر صديقة للإسلام ، وتعتبره إنجازا كبيرا للبشرية، ونحن نتمنى أن تكون مصر ناجحة فى ثقافتها وحضارتها، ومن ناحية أخرى ليست لدينا فى المجر أية مشكلات مع الزعماء السياسيين ذوى الخلفيات العسكرية، لأننا نحن المدنيين نحتاج أحيانا أن يكون بيننا عسكريين وأن يحكم فينا عسكريون، كما تحتاج الدول أحيانا إلى أشخاص من المؤسسة العسكرية حتى يديرونها، ونحن نتمنى للشعب المصرى أن تكون له تجربة جديدة جيدة مع قادة الجيش، قوات بلاده مشابهة للتجارب التى مرت بها للمجر فى السابق”. وعقب المؤتمر الصحفى اصطحب رئيس وزراء المجر، الرئيس السيسى فى جولة داخل مقر الحكومة المجرية، وهو قصر عريق فى المجر، كما أقام غداء رسمياً للرئيس السيسى والوفد المرافق له.

:المصدر

http://www.youm7.com/story/2015/6/5/%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D9%88%D8%B2%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D8%B1-%D9%8A%D8%B5%D8%B7%D8%AD%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%89-%D9%81%D9%89-%D8%AC%D9%88%D9%84%D8%A9-%D8%AF%D8%A7%D8%AE%D9%84-%D9%85%D9%82%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D9%88%D9%8A%D9%82%D9%8A%D9%85/2212093#.VXG2I89Viko