خلال تقديمه واجب العزاء بالكاتدرائية.. الرئيس السيسى يدعو المصريين لوحدة الصف والتكاتف لاجتياز الأحداث العصيبة

توجَّه الرئيس عبد الفتاح السيسى، صباح اليوم إلى مقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، للقاء قداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وتقديم العزاء فى المواطنين المصريين الأبرياء ضحايا الحادث الإرهابى الآثم الذى وقع فى ليبيا أمس، حيث أعرب الرئيس عن مواساته لأسر الضحايا، مؤكداً أنهم سيلقون كامل الاهتمام والرعاية من كافة أجهزة الدولة المعنية. وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمى باِسم رئاسة الجمهورية، بأن أداء الرئيس لواجب العزاء فى الضحايا الأبرياء جاء بدافع وطنى وكمواطن مصرى فى المقام الأول قبل كونه رئيساً للجمهورية ولكل المصريين، حيث حرص على التوجه إلى مقر الكاتدرائية دون انتظار لإجراء أى ترتيبات مراسمية أو إعداد موكب رسمى. وأضاف المتحدث الرسمى أن الدولة المصرية التى احتفظت لذاتها بحق الرد فى التوقيت المناسب وبالكيفية التى تراها، لم تألُ جُهداً لتحقيق القصاص السريع والعادل لأبنائها الأبرياء الذين قضوا جراء هذا الحادث الإرهابى الغاشم. وذكر السفير علاء يوسف، أن الرئيس دعا جموع المصريين إلى وحدة الصف الوطنى والتكاتف لاجتياز هذه الأحداث العصيبة، مؤكداً أن تعاضد المصريين مسلمين ومسيحيين هو السبيل الوحيد الذى يكفل سلامة الوطن ودحره للإرهاب بل ويضيف مزيداً من القوة والتلاحم للنسيج الوطنى المصري، كما أوضح أن مثل هذه الأعمال الدنيئة المجافية لتعاليم كافة الأديان السماوية وللقيم الإنسانية النبيلة لن تثنى المصريين عن عزمهم مواصلة الطريق الذى بدأوه لبناء مصر الجديدة، التى تحقق آمال وطموحات شعبها على أسس من العدالة والمساواة واحترام حقوق الجميع.

:المصدر

http://www.youm7.com/story/2015/2/16/%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%89-%D9%8A%D8%AF%D8%B9%D9%88-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%84%D9%88%D8%AD%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%81-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%83%D8%A7%D8%AA%D9%81-%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD/2069446#.VOHBrPmsX0w