حبس 4 فى «فتنة المنيا».. والصلح ينهى أحداث «بنى سويف»

حبس 4 فى «فتنة المنيا».. والصلح ينهى أحداث «بنى سويف»

اليوم AM 10:05

من النسخة الورقية

العدد : 1543

جميع الأعداد

حبس 4 فى «فتنة المنيا».. والصلح ينهى أحداث «بنى سويف»

علام – مكاريوس

قررت نيابة المنيا فى التحقيقات التى أجريت أمس حبس 4 متهمين فى أحداث الفتنة بقرية «طهنا الجبل» التابعة لمركز المنيا 4 أيام على ذمة التحقيقات، وفى بنى سويف انتهت أحداث «بنى بخيت» الطائفية بصلح بين أسرة الجانى والمجنى عليه.

تضمن قرار نيابة المنيا حبس «سيف.م.س»، وشقيقة كامل، و«عزمى.م.ع»، و«فضل.خ.ج»، 4 أيام على ذمة التحقيقات لتورطهم فى قتل فام مارى خلف «24 عاماً»، عامل، وإصابة 3 فى اشتباكات بين مسلمين وأقباط بسبب خلافات الجيرة.

وفى بنى سويف، فجَّر طفل فى الـ13 من عمره مفاجأة فى أحداث العنف الطائفية التى شهدتها قرية «بنى بخيت»، وأسفرت عن مقتل شاب مسلم، حيث اعترف الطفل «طارق عاشور عكاشة»، مقيم بقرية «بنى بخيت»، ببنى سويف، أمام النيابة بأنه تدخل فى مشاجرة لمناصرة عمه «محمود»، ضد جيرانه الأقباط، مستخدماً سلاحاً أبيض، إلا أن أحد أبناء عمومته، ويُدعى «محمود رمضان»، «القتيل»، حاول انتزاع السلاح منه، فسقط فوقه من أعلى «عربة كارو» وتعرض «محمود» للإصابة بالمطواة بإصابات بالغة لقى مصرعه على أثرها، وقررت النيابة إيداع المتهم «إصلاحية الأحداث» على ذمة التحقيقات، وعقدت أسرتا الجانى والمجنى عليه جلسة صلح، واتفقتا على إنهاء النزاع بينهما. ودعا مفتى الجمهورية أهالى المنيا، فى بيان أمس إلى تغليب المصلحة الوطنية، ومواجهة محاولات إشعال الفتن»، وطالب المسئولين بتطبيق القانون على الجميع. وجدد الأنبا مكاريوس، أسقف عام المنيا وأبوقرقاص، المطالبة بمحاسبة الجناة، وأوضح أنه فى كل مرة يفلت الجناة من العقاب ما يشجع آخرين على ارتكاب مزيد من الجرائم، فى تحدٍّ سافر للجميع. وأصدر رئيس مجلس النواب الدكتور على عبدالعال، أمس، بياناً يدين فيه الأحداث الطائفية فى المنيا، مشيراً إلى أنه سيلتقى اليوم نواب المحافظة للاستماع لوجهات نظرهم حول السبل الكفيلة بمعالجة هذه الأحداث المؤسفة.

علام

مكاريوس

حبس 4 فى «فتنة المنيا».. والصلح ينهى أحداث «بنى سويف»

«المفتى» يدعو لتطبيق القانون على الجميع.. و«طفل» يبرئ مسيحيين من قتل مسلم فى «بنى بخيت»

مصطفى رحومة ووائل فايز وإسلام فهمى وعمرو رجب

قررت نيابة المنيا فى التحقيقات التى أجريت أمس حبس 4 متهمين فى أحداث الفتنة بقرية «طهنا الجبل» التابعة لمركز المنيا 4 أيام على ذمة التحقيقات، وفى بنى سويف انتهت أحداث «بنى بخيت» الطائفية بصلح بين أسرة الجانى والمجنى عليه.

تضمن قرار نيابة المنيا حبس «سيف.م.س»، وشقيقة كامل، و«عزمى.م.ع»، و«فضل.خ.ج»، 4 أيام على ذمة التحقيقات لتورطهم فى قتل فام مارى خلف «24 عاماً»، عامل، وإصابة 3 فى اشتباكات بين مسلمين وأقباط بسبب خلافات الجيرة.

وفى بنى سويف، فجَّر طفل فى الـ13 من عمره مفاجأة فى أحداث العنف الطائفية التى شهدتها قرية «بنى بخيت»، وأسفرت عن مقتل شاب مسلم، حيث اعترف الطفل «طارق عاشور عكاشة»، مقيم بقرية «بنى بخيت»، ببنى سويف، أمام النيابة بأنه تدخل فى مشاجرة لمناصرة عمه «محمود»، ضد جيرانه الأقباط، مستخدماً سلاحاً أبيض، إلا أن أحد أبناء عمومته، ويُدعى «محمود رمضان»، «القتيل»، حاول انتزاع السلاح منه، فسقط فوقه من أعلى «عربة كارو» وتعرض «محمود» للإصابة بالمطواة بإصابات بالغة لقى مصرعه على أثرها، وقررت النيابة إيداع المتهم «إصلاحية الأحداث» على ذمة التحقيقات، وعقدت أسرتا الجانى والمجنى عليه جلسة صلح، واتفقتا على إنهاء النزاع بينهما. ودعا مفتى الجمهورية أهالى المنيا، فى بيان أمس إلى تغليب المصلحة الوطنية، ومواجهة محاولات إشعال الفتن»، وطالب المسئولين بتطبيق القانون على الجميع. وجدد الأنبا مكاريوس، أسقف عام المنيا وأبوقرقاص، المطالبة بمحاسبة الجناة، وأوضح أنه فى كل مرة يفلت الجناة من العقاب ما يشجع آخرين على ارتكاب مزيد من الجرائم، فى تحدٍّ سافر للجميع. وأصدر رئيس مجلس النواب الدكتور على عبدالعال، أمس، بياناً يدين فيه الأحداث الطائفية فى المنيا، مشيراً إلى أنه سيلتقى اليوم نواب المحافظة للاستماع لوجهات نظرهم حول السبل الكفيلة بمعالجة هذه الأحداث المؤسفة.

المصدر:

http://www.elwatannews.com/news/details/1269011