«السيسي» يبحث مع مبعوث رئيس إندونيسيا سبل مكافحة الإرهاب

رحب الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعلوي عبد الرحمن شهاب، المبعوث الخاص لرئيس إندونيسيا للشرق الأوسط ومنظمة التعاون الإسلامي، وطلب نقل تحياته وتقديره للرئيس الإندونيسي.

وأشاد السيسي بالعلاقات القوية التي تجمع بين البلدين، وأكد الرئيس أهمية دور الأزهر الشريف باعتباره منارةللإسلام الوسطي المعتدل يمتد إشعاعها العلمي إلى كافة الدول الإسلامية، ومُرحبًا بزيادة التعاون بين الأزهروإندونيسيا، واستقبال مزيد من الطلاب الإندونيسيين للدراسة في الأزهر الشريف.

وشهد اللقاء استعراضًا للتحديات التي يمثلها الإرهاب بالنسبة للدول الإسلامية بل وللدين الإسلامي ذاته، وأنه يتعين تضافر كافة الجهود سواء على مستوى الدول الإسلامية أو من قِبل المجتمع الدولي، فضلًا عن عدم اقتصار مكافحة الإرهاب على الجانب العسكري والأمني فحسب، بل يتعين أن تمتد لتشمل تصويب المفاهيم الخاطئة وتجديد الخطاب الديني وتطوير التعليم باعتباره إحدى الركائز الأساسية للبناء الفكري وتكوين الشخصية.

وعلى الصعيد الاقتصادي، هنأ المبعوث الإندونيسي الرئيس بنجاح “مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري: مصرالمستقبل”، والنتائج الإيجابية التي أحرزها المؤتمر، منوهًا إلى اهتمام بلاده بالتعرف عن قرب على الفرص الاستثمارية المتاحة في مصر، لاسيما في ضوء الإصلاحات الهيكلية والتعديلات التشريعية التي أجرتها مصر على الصعيد الاقتصادي، والتي هيأت مناخًا إيجابيًا وجاذبًا للاستثمار.

:المصدر

http://www.vetogate.com/1535625