الرئيس على الجبهة

قام الرئيس عبدالفتاح السيسى، أمس، بزيارة مفاجئة لعدد من الوحدات التابعة للقوات المسلحة، تفقد خلالها عدداً من الأنشطة التدريبية والاستعدادات التى تجريها القوات الجوية وعناصر الوحدات الخاصة، ووجه بمواصلة التصدى بكل قوة للعناصر التى تهدد أمن الوطن واستقراره، مؤكدا ضرورة الحرص على عدم تأثر المواطنين الأبرياء من العمليات التى تنفذها القوات المسلحة والشرطة بسيناء.

جاء ذلك فى إطار متابعة الخطة الشاملة التى تنفذها القوات المسلحة للحرب على الإرهاب فى سيناء، ورافق الرئيس، خلال الزيارة، الفريق أول صدقى صبحى، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربى، والفريق محمود حجازى، رئيس أركان حرب القوات المسلحة. وقال البيان إن الرئيس قام بالمرور على عناصر من الوحدات الخاصة والوقوف على مدى جاهزية واستعداد تلك العناصر لتنفيذ جميع المهام التى ستُسند إليهم فى ظل الظروف والتحديات الراهنة التى تستهدف المساس بأمن مصر وسلامة أراضيها.

وتابع الرئيس جانباً من التدريبات الخاصة بالتعامل مع العدائيات المختلفة، واقتحام إحدى المنشآت المهمة وتطهيرها من العناصر المسلحة وتحرير المحتجزين بها.

وتفقد «السيسى» جواً منطقة مشروع قناة السويس الجديدة، وتابع أعمال التكريك لتوسيع وتعميق المجرى الملاحى، تمهيداً لافتتاحه فى موعـده المحدد أغسطس المقبل، وأعرب عن ارتياحه لـسير العمل فى مشروع القناة الجديدة.

 

المصدر

http://today.almasryalyoum.com/article2.aspx?ArticleID=453162