البابا فرنسيس يطالب بالحكمة والحذر تجاه وضع القدس

دعا البابا فرنسيس الأول، بابا الفاتيكان، إلى احترام الوضع القائم فى القدس والتحلي بـ”الحكمة والحذر”، وذلك ترقبا لإعلان الرئيس دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، معربًا عن قلقه الكبير حيال الوضع الذي نشأ في القدس، موجهًا نداء من القلب حتى يلتزم الجميع باحترام الوضع القائم في القدس، التزاما بقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.
أكد البابا فرنسيس أن القدس مدينة فريدة، مقدسة لليهود والمسيحين والمسلمين الذي يصلون فيها كل فى المواقع المقدسة لديانته، كما انها تحمل رسالة خاصة من أجل السلام، متضرعًا إلى الله أن يتم الحفاظ على هذه الهوية وترسيخها بما هو لصالح الأرض المقدسة وللشرق الأوسط والعالم أجمع، وأن يتم تغليب الحكمة، والحذر، لتفادي زيادة عوامل توتر جديدة إلى مشهد عالمي تسوده بالأساس الاضطرابات ويهزه العديد من النزاعات الضارية.

 

 

 

 

 

http://www.wataninet.com/2017/12/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D8%A7-%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%B3-%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%85%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B0%D8%B1-%D8%AA%D8%AC/