أعشى قيس

ألاعشى بن قيس ت 7 هـ  – 570-629 م 

هو ميمون بن قيس بن جندل بن شراحيل بن عوف بن سعد بن ضبيعة بن قي2633س بن ثعلبة من بكر بن وائل بن قاسط بن هنب بن افصى بن دعمي بن جديلة بن اسد بن ربيعة بن نزار

لقب بالأعشى لأنه كان ضعيف البصر ، والأعشى في اللغة هو الذي لا يرى ليلا ويقال له : أعشى قيس والأعشى الأكبر ويكنى الأعشى

عاش عمراً طويلاً وأدرك الإسلام ولم يسلم ولقب بالأعشى لضعف بصره وعمي في أواخر عمره مولده ووفاته في قرية منفوحة باليمامة وفيها داره وبها قبره 

وهو من شعراء الطبقة الأولى في الجاهلية كان كثير الوفود على الملوك من العرب والفرس فكثرت الألفاظ الفارسية في شعره غزير الشعر يسلك فيه كل مسلك وليس أحد ممن عرف قبله أكثر شعراً منه كان يغني بشعره فلقب بصنّاجةالعرب 

اعتبره  أبو الفرج الاصفهانى، كما يقول التبريزي : أحد الأعلام من شعراء الجاهلية وفحولهم وذهب إلى أنّه تقدّم على سائرهم 

شعره من الطبقة الأولى وجود في أبواب الشعر كافة إلا أن معظم شعره لم يتصل بنا ولا نعلم له الا قصائد معدودة أشهرها “ودع هريرة” وقد عدها البعض من المعلقات والأعشى من كبار شعراء الجاهلية : جعله ابن سلاّم أحد الأربعة الأوائل في عداد امرئ القيس والنّابغة وزهير فهو “بين أعلام” الجاهلية وفحول شعرائها وهو متقدّم كتقدّم من ذكرنا دونما إجماع عليه أو عليهم

 

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D8%B9%D8%B4%D9%89_%D9%82%D9%8A%D8%B3